الكلمة .. ابداع والتزام
إدارة منتدى (الكلمة..إبداع وإلتزام) ترحّب دوماً بأعضائها الأعزاء وكذلك بضيوفها الكرام وتدعوهم لقضاء أوقات مفيدة وممتعة في منتداهم الإبداعي هذا مع أخوة وأخوات لهم مبدعين من كافة بلداننا العربية الحبيبة وكوردستان العراق العزيزة ، فحللتم أهلاً ووطئتم سهلاً. ومكانكم بالقلب.
الكلمة .. ابداع والتزام

منتدى للابداع .. ثقافي .. يعنى بشؤون الأدب والشعر والرسم والمسرح والنقد وكل ابداع حر ملتزم ، بلا انغلاق او اسفاف

منتدى الكلمة .. إبداع وإلتزام يرحب بالأعضاء الجدد والزوار الكرام . إدارة المنتدى ترحب كثيراً بكل أعضائها المبدعين والمبدعات ومن كافة بلادنا العربية الحبيبة ومن كوردستان العراق الغالية وتؤكد الإدارة بأن هذا المنتدى هو ملك لأعضائها الكرام وحتى لزوارها الأعزاء وغايتنا هي منح كامل الحرية في النشر والاطلاع وكل ما يزيدنا علماً وثقافة وبنفس الوقت تؤكد الإدارة انه لا يمكن لأحد ان يتدخل في حرية الأعضاء الكرام في نشر إبداعاتهم ما دام القانون محترم ، فيا هلا ومرحبا بكل أعضاءنا الرائعين ومن كل مكان كانوا في بلداننا الحبيبة جمعاء
اخواني واخواتي الاعزاء .. اهلا وسهلا بكم في منتداكم الابداعي (الكلمة .. إبداع وإلتزام) .. نرجوا منكم الانتباه الى أمر هام بخصوص أختيار (كلمة المرور) الخاصة بكم ، وهو وجوب أختيار (كلمة المرور) الخاصة بكم كتابتها باللغة الانكليزية وليس اللغة العربية أي بمعنى ادق استخدم (الاحرف اللاتينية) وليس (الاحرف العربية) لان هذا المنتدى لا يقبل الاحرف العربية في (كلمة المرور) وهذا يفسّر عدم دخول العديد لأعضاء الجدد بالرغم من استكمال كافة متطلبات التسجيل لذا اقتضى التنويه مع التحية للجميع ووقتا ممتعا في منتداكم الابداعي (الكلمة .. إبداع وإلتزام) .
إلى جميع زوارنا الكرام .. أن التسجيل مفتوح في منتدانا ويمكن التسجيل بسهولة عن طريق الضغط على العبارة (التسجيل) أو (Sign Up ) وملء المعلومات المطلوبة وبعد ذلك تنشيط حسابكم عن طريق الرسالة المرسلة من المنتدى لبريدكم الالكتروني مع تحياتنا لكم
تنبيه هام لجميع الاعضاء والزوار الكرام : تردنا بعض الأسئلة عن عناوين وارقام هواتف لزملاء محامين ومحاميات ، وحيث اننا جهة ليست مخولة بهذا الامر وان الجهة التي من المفروض مراجعتها بهذا الخصوص هي نقابة المحامين العراقيين او موقعها الالكتروني الموجود على الانترنت ، لذا نأسف عن اجابة أي طلب من أي عضو كريم او زائر كريم راجين تفهم ذلك مع وافر الشكر والتقدير (إدارة المنتدى)
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» دورة تدريبية عن " عقود الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والامتياز، والبوت " 25-29 ديسمبر 2106، القاهرة
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:47 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " صياغة العقود وأثر ذلك في كسب الدعاوى " 25- 29 ديسمبر 2016، القاهرة
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:39 am من طرف صبرة جروب

» دورة تنمية مهارات المحامين في الدعاوي الإدارية والمدنية (تحضير القضايا، كتابة الدفوع والأسباب والطلبات، الترافع أمام المحاكم وهيئات التحكيم، 25 - 29 ديسمبر 2016، القاهرة
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:30 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن "تنمية المهارات القانونية لأعضاء إدارات الموارد البشرية، وشؤون الموظفين، والعقود والمشتريات، والشؤون الإدارية والمالية " 4-8 ديسمبر، 2016
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:15 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " المستشار القانوني في المنازعات التجارية " 27 نوفمبر- 1 ديسمبر 2016 ، دبي
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:04 am من طرف صبرة جروب

» Medical Liability Program 2017
السبت 03 ديسمبر 2016, 5:53 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن "فن التعامل مع أصحاب المصالح والمنتفعين لإنجاح المشروعات والأعمال في القطاعين الحكومي والخاص " 4-8 ديسمبر 2016، دبي
الجمعة 11 نوفمبر 2016, 9:06 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " كتابة المشورة القانونية والرأي القانوني" 4-8 ديسمبر 2016، دبي
الجمعة 11 نوفمبر 2016, 8:54 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " ترجمة القوانين واللوائح/التعليمات/الأنظمة والقرارات الوزارية " 27 نوفمبر- 1 ديسمبر 2016، دبي
الجمعة 11 نوفمبر 2016, 8:37 am من طرف صبرة جروب

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
ديسمبر 2016
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 

اليومية اليومية

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
صبرة جروب
 

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

المواضيع الأكثر نشاطاً
تفسير الأحلام : رؤية الثعبان ، الأفعى ، الحيَّة ، في الحلم
مضيفكم (مضيف منتدى"الكلمة..إبداع وإلتزام") يعود إليكم ، ضيف شهر نوفمبر/ تشرين الثاني ، مبدعنا ومشرفنا المتألق العزيز الاستاذ خالد العراقي من محافظة الأنبار البطلة التي قاومت الأحتلال والأرهاب معاً
حدث في مثل هذا اليوم من التأريخ
الصحفي منتظر الزيدي وحادثة رمي الحذاء على بوش وتفاصيل محاكمته
سجل دخولك لمنتدى الكلمة ابداع والتزام بالصلاة على محمد وعلى ال محمد
أختر عضو في المنتدى ووجه سؤالك ، ومن لا يجيب على السؤال خلال مدة عشرة أيام طبعا سينال لقب (اسوأ عضو للمنتدى بجدارة في تلك الفترة) ، لنبدأ على بركة الله تعالى (لتكن الاسئلة خفيفة وموجزة وتختلف عن أسئلة مضيف المنتدى)
لمناسبة مرور عام على تأسيس منتدانا (منتدى "الكلمة..إبداع وإلتزام") كل عام وانتم بألف خير
برنامج (للذين أحسنوا الحسنى) للشيخ الدكتور أحمد الكبيسي ( لِّلَّذِينَ أَحْسَنُواْ الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ وَلاَ يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلاَ ذِلَّةٌ أُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (26) يونس) بثت الحلقات في شهر رمضان 1428هـ
صور حصرية للمنتدى لأنتخابات نقابة المحامين العراقيين التي جرت يوم 8/4/2010
صور نادرة وحصرية للمنتدى : صور أنتخابات نقابة المحامين العراقيين التي جرت يوم 16/11/2006

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 2014 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بناتى نبض حياتي فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 54728 مساهمة في هذا المنتدى في 36543 موضوع

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

في مضيف منتدى(الكلمة..إبداع وإلتزام):ضيف شهر شباط مؤسس المنتدى المحامي وليد محمد الشبيبي فتفضلوا رجاءً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

محمد جمعة عبد


في مضيف منتدى(الكلمة..إبداع وإلتزام)

ضيف شهر شباط مؤسس المنتدى ومدير المسؤول

المحامي وليد محمد الشبيبي

أهلا وسهلا بة



بعد أنتهاء شهر كانون الثاني مع ضيفتنا خفيفة الظل مشرفتنا الرائعة زينب بابان نعود ومع مطلع شهر شباط وضيف اخر وهذة المرة مع مؤسس هذا البيت الجميل ورب الاسرة الطيبة ....

المحامي والباحث القانوني وألاديب الشاعر وليد محمد الشبيبي

[img][/img]

ولمن لايعرف منكم ضيفنا ومؤسس منتدانا وعن سيرتة وكثير منكم لايعرف لأن ضيفنا قليل الكلام عن نفسة أليكم نبذة مختصرة عنة ....


وليد محمد الشبيبي
.
ولد ببغداد في 22 تشرين الثاني/ نوفمبر

·تخرج من الاعدادية النظامية (الملحق) – بغداد في سنة 1989

·نال شهادة البكلوريوس من كلية الآداب/ جامعة بغداد – قسم الآثار – الخط المسماري في سنة 1993

·نال شهادة البكلوريوس من كلية القانون/ جامعة بغداد في سنة 1999

·درس الماجستير بالتاريخ العربي في معهد التاريخ العربي / اتحاد المؤرخين العرب سنة 2000/2001 وكان الاول على المعهد (مرحلتي الماجستير والدكتوراه) للسنة التحضيرية ولم ينجز اكمال كتابة الاطروحة لأسباب خاصة بعد سقوط النظام السابق واحتلال العراق عام وحرق ونهب مؤسساته بما فيها مكتباته العامة !

·حاز على جوائز ادبية وثقافية من عدة جهات داخلية وخارجية لكتاباته بضمنها السفارة الصينية بالعراق عام 2000 .

·نال شهادة تقدير من الأمم المتحدة في مجال القانون عام 2006

·نال شهادة تقدير من الاتحاد الأوربي في مجال القانون عام 2006

·المهنة : محامٍ من عام 1999 وإلى الآن

·اصدر جريدة حقوقية ثقافية عامة على حسابه الخاص (جريدة العراق الدستوري) للفترة من 15/6/2003 ولغاية 15/11/2005 وترأس تحريرها من اول عدد إلى اخر عدد وهي ناطقة بلسان منظمة إنسانية تم تأسيسها من قبله وأصدقاء له ولم تتلقَِ أي دعم من اية جهة (جماعة الحقوقيين المستقلين).

·أسس وترأس منظمة حقوقية تعنى بالتوعية القانونية والدستورية وتناوئ الاستبداد والأحتلال وتسعى إلى ارساء ثقافة دستورية وقانونية في ظل دولة قانونية تحترم الدستور والقانون ولا تنتهك الحريات وتقمعها وهي (جماعة الحقوقيين المستقلين) وشعارها (أحترام الدستور وسيلة الشعب لقمع الطغاة) و(الدكتاتورية والاحتلال وجهان لعملة رديئة واحدة) – أسست منذ مطلع حزيران/ يونيو 2003 وأصدرت سلسلة اصدارات بلغت حتى الان (32) اصدارا وقد تنوعت اصداراتها من دساتير متنوعة وقوانين وتعليمات ولقاءات صحفية وادب ... الخ .

· صدرت له مجموعة شعرية (جلاتيا لا تعي – قصائد نثر) صيف عام 1998 ونشر العديد من القصائد والمقالات الادبية في العديد من الصحف.

·له مجموعة قصصية (شاهد من هنا) لقصص قصيرة كتبت عامي 2002 – 2003 .

·له العديد من الدراسات والمقالات الأدبية وبالأخص لأعمال شكسبير منثورة في العديد من المواقع الالكترونية.

·معد ومقدم برنامج قانوني سابق في احدى الفضائيات العراقية عام 2008 .



[img][/img]
ألمحامي وليد الشبيبي أثناء تقديمة لبرنامج قانوني



· اجرى العديد من اللقاءات التلفزيونية والاذاعية (تسجيل وعلى الهواء) بمجال الدستور والقانون والسياسة والشعر والأدب في تلفزيونات العراقية وآشور وبلادي والمسار والحرية كذلك اذاعة جمهورية العراق من بغداد (الاذاعة الرسمية) واذاعة البي بي سي ولم يزل متواصلا بهذه النشاطات.

· له دراسة موسعة عن مكانة المرأة العراقية في الدساتير العراقية المتعاقبة انجز الجزء الاول منها وهي (المرأة العراقية في الدساتير المتعاقبة – من القانون الأساسي العثماني إلى الدستور العراقي لعام 2005) الجزء الأول إلى دستور عام 1958 .


وبعد أن عرفنا نبذة مختصرة من سيرة ألابداع لضيفنا المبدع....
تفضلو بتوجية أسئلتكم واذكركم بشروطها....

1. مراعاة الأختصار قدر الامكان بالأسئلة
2.وتجنب الخوض في الخصوصيات ... ،

وانا لي عودة مع ألاسئلة لضيفنا الغالي...

............


الاستاذ محمد جمعة
اشكرك لتنفيذ وعدك وما اتفقنا عليه واشكرك لهذه المعلومات الرائعة لحق الاستاذ المبدع وليد محمد الشبيبي
الذي اعتبره ابي واخي واعز اصدقائي ومقرب لروحي بحرصه وخوفه علي وتوجيهي وكلما تلاطمت امواج روحي اجده الربان والموجه لسفينتي ليصل بها الى شاطىء الامان رغم مشاكساته معي بعض الاحيان لكنني استمع لتوجيهاته كطفله تخاف عقاب ابيها
احب ان اوجه اليه بعض من الاسئلة التي تحضرني الان واقول اليه بالطبع جميعنا ممرنا بالحب الاول الذي يابى مغادرة ارواحنا
السؤال الاول
هل ممرت بلذه الحب الاول وكيف تجاوزته وهل تتمنى ان تلتقي بمن تحب اتطمئن عليها ؟؟
بصراحة اني نعم احب اطمئن عليه هههههههه

الؤال الثاني
ماذا تحب ان تقدم لوالدتك الان من كلام

السؤال الثالث
لديك عده كتابات جميلة وكما اعلم انك مشرف لعدة منتديات مواقع ممكن تعرفنا عليها

السؤال الرابع
سبب اختيارك لزينب بابان لتكون المشرفة العامة للمنتدى رغم انك احق مني بهذا المنصب ووضعت نفسك كعضو عادي ؟؟؟
السؤال الخامس
من هو الاقرب الى روحك حاليا

السوال السادس
اطيب اكله تحب ان تاكلها

السؤال السابع
لواتيت اليك الان صحن من الشلغم هل ستشاركني اكله ههههههههه اعرف بيك ماتحبه بس اني احبه على مود اكله وحدي

اجمل مكان على قلبك في الحبيبة بغداد رغم اعرف انك تحب كل مناطقها

لي عودة مع الاسئلة

محمد جمعة عبد


أستاذي وصديقي الرائع وليد الشبيبي...

بعض مما أحب أن أسألك فية....


س1/ فترة كبيرة قضيتها في مهنة المحاماة تجاوزت العشر سنوات ..خلال تلك الفترة الطويلة نسبيا أجمل مرافعة ترافعتها أو مرافعة علقت في ذهنك وذاكرتك ؟


س2/انا وكما تعرف أصبحت محاميا بعد الاحتلال وهنا أسألك هل تجد فرقا بين المحاماة كمهنة والمحامين كأشخاص في الفترة التي سبقت الاحتلال والفترة التي أعقبتها ؟



س3/ كيف أتتك فكرة تأسيس المنتدى ؟ وهل توقعت لها كل هذا النجاح؟



س4/ عملت في مجال الاعلام كمقدم ومعد برامج وضيف دائم على برامج وأشرفت على تحرير أول جريدة مختصة بالشأن القانوني بعد الاحتلال بين كل هذة المجالات الاعلامية أين تجد نفسك ؟

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
صديقاي العزيزان المبدعان الاستاذان

المحامي محمد جمعة عبد المحترم

الأديبة زينب بابان المحترمة

أشكركما كثيراً على هذا الموضوع (الذي طبختماه جيداً) من ورائي رغم اني كنت أريد التملّص هههه لكن رضوخاً تحت قرار (الأغلبية) سأذعن لهذا كوني صرت (أقلية) . فشكراً لكما كثيرا يا صديقاي الرائعان .

اٍستاذ محمد جمعة عبد ..

حقيقة فوجئت بما نقلته عني ولا اذكر اين بالضبط وضعت هذا السيفي لكن ربما هو في احدى المدونات .. فشكراً لك يا صديقي على هذا الجهد .

منذ امس طالعت الموضوع لكن كنت داخل للمنتدى وبنفس الوقت اعمل في محاضر الشركات والعقود واستمررت اعمل الى الساعة الرابعة والنصف من صباح هذا اليوم حيث انقطعت الكهرباء ولم ينجز العمل بعد فأضطررت الى تكملته بعد نهوضي من اليوم وخرجت لموعد عمل وعدت عصراً والى الان الكهرباء الوطنية لم تأتِ بداعي هطول المطر ! اما المولد الاهلي فقد بخل علينا ولم يشغله صاحبه تحت نفس العذر (المطر) ثم (تصدّق) بها (كهلاباء المولدة)وشغلها قبل ساعة ولا اعرف متى سيطفئها لذا عذرا لو لم اجب منذ يوم امس واتمنى ان تعذروني لو تراخيت في الاجابات بسبب تلك الظروف .

فتحياتي لك استاذ محمد وتحياتي للاستاذة زينب وسأجيب ولكن ليس كل الاسئلة بل ما سمح به الوقت (فأعذروني) :

شكرا ست زينب على اسئلتك ولكن اعتقد من حقي ان اجيب او ترك بعض الاسئلة (هذا الحق اصيل في الموضوع ومن حق ضيف الموضوع المختار ان يجيب بحرية وان يدع بحرية) وهذا الحق كان مكفولاً لك عندما كنت ضيفة شهر يناير/ كانون الثاني الماضي ، أليس كذلك ؟ شكرا لتفهمك ،

السؤال الاول
هل مررت بلذه الحب الاول وكيف تجاوزته وهل تتمنى ان تلتقي بمن تحب اتطمئن عليها ؟؟
بصراحة اني نعم احب اطمئن عليه هههههههه


جواب : ما كنا نظن انه (حب أول) كانت مجرد مشاعر مراهقة (برأيي المتواضع) وبأختصار شديد أقول ، لا أتمنى أن ألتقي (بشخص) غريب عني حالياً ، بالمناسبة هذه الاجابة عامة لاني بصراحة لا أعرف من هو (الحبيب الأول) بالنسبة لي ، بناء على ما قلته أعلاه ولكن أظن ان (الحب الحقيقي) هو الحب الاول والاخير ولا أريد ان أكون (متطرفاً) بوجهة نظري هذه ، ولكن أقول بصراحة وبلا مواربة (لا يعد حبيباً) من يرتضي ايذاء الطرف الآخر وان يسمعه ما يجرحه او يتصرّف معه تصرفاً ملتوياً او يكذب او يمثل عليه .. وللأسف أقول (كثير من النساء) (حتى لا أظلم جميع النساء) يعتبرن الحب (سلعة) تقدّم لمن يحقق مطالبهن المالية واطماع الكثير منهن ، اي بمعنى ، ان بعضهن يجيدن تمثيل ادوار (العاشقة) او انها تمثل دور المحبة وتسمع الطرف الاخر كلمات الحب ولكن الحقيقة هو انها (مقايضة) محضة تمنحه نفسها بداعي الحب (طبعا اقصد هنا الزواج لاني ضد العلاقات المحرمة بين الجنسين) مقابل ان يمنحها (ماله) وهكذا لو تبّين لها انه (فقير) عندها ينتهي هذا الحب وتتوقف عن ارتداء (قناع) العاشقة الولهانة ، لذا على الشباب الذين يزمعون الزواج من فتاة ما تدعي عشقها وتولهها به أن يختبرها بالمادة (المال) واؤكد لكم انه اختبار مهم وناجع ، فإذا كانت (محبة حقيقية وبنت أصول) فهي تتحمل ضنك العيش معك ريثما يفرجها الله (رغم انك تدعي الفقر والعسر) وترضى بك أما اذا كانت زائفة جشعة بشعة ترتدي قناع الحب وغايتها المادة والشهرة والجاه فها انت قد كشفت معدنها الرخيص ونفذت بجلدك من هذه الافعى السامة !

عذرا فهناك كثير من الفتيات ممن يحملن الكثير من الحب والطيبة والتسامح ولكن للأسف النموذج السيء قد ساد !

أقول بصراحة الحب الاول هو الأخير ، والمرأة هي واحدة فمن ترتضي العيش معي بعد هذا (الاختبار) فهي تستحق كل ما تمنح ولا نبخل عليها .

السؤال الثاني
ماذا تحب ان تقدم لوالدتك الان من كلام .


جواب : لقد كنت الام والاب والاهل والاقارب في زمن صعب تعرض بيتك فيه الى نكبات واولهم اعتقال ابنك البكر من مدرسته واعدامه وتهديدك بإعدام البقية لو سألتِ عنه اما الاقارب (المتنفذين والمترفين) فقد تنكروا لك وتناسوك خوفا على مناصبهم وترفهم وجاههم فكنت نعم الام ونعم الاب ونعم الاقارب وما زلت . شكراً لك . لكنك لا تنتظرين منا ابدا كلمة شكرا ولا توجد كلمات تمنحك حقك فالصمت في بعض الاحيان يكون أفضل اجابة !

السؤال الثالث
لديك عده كتابات جميلة وكما اعلم انك مشرف لعدة منتديات ومواقع ممكن تعرفنا عليها


جواب : نعم عندي كتابات متناثرة هنا وهناك ، بعضها سعيت لنشره والبعض الاخر تم تناقله دون علمي ونشر في مواقع متخصصة في عالم المسرح وبالذات المهتمة بأدب شكسبير واحترم حقي الأدبي بوضع اسمي عليها ككاتب والبعض (القليل) قد انتحلها لنفسه بعد (تحوير) كي يضلل القارئ و(الكاتب) معاً ، ولكن أكثر ما تناقله مني دون علمي (واحترم حقي ككاتب) كانت كتاباتي العديدة عن أعمال شكسبير بل والبعض من تلك المواقع المتخصصة بالفنون المسرحية قد تتبعت كل ما كتبته من كتابات عن أعمال شكسبير ونشرته وهذا ما اسعدني ، وبالنسبة لاشرافي في تلك المواقع الادبية ، نعم هناك منتديات ادبية عربية معروفة لا زلت مشرفا فيها لكن بصراحة انا مقصّر كثيراً فيها بسبب ضيق الوقت لكني دوماً اشتاق اليها لانها تضم مبدعين رائعين البعض منهم اصدقاء لي واعتز بصداقتهم وهم من كل بلداننا العربية ، وكي لا أخالف قانون المنتدى (الذي يمنع الاشهار والاعلان للمنتديات) فأني احجم عن ذكرها لكنها مع ذلك معروفة .

السؤال الرابع
سبب اختيارك لزينب بابان لتكون المشرفة العامة للمنتدى رغم انك احق مني بهذا المنصب ووضعت نفسك كعضو عادي ؟؟؟


هناك سببان لهذا الاختيار : الاول : عام ، فلا بد ان تكون هناك (فتاة) تتسنم هذا الموقع (مشرفة عامة) لان الفتاة بطبيعتها أكثر مرونة وليونة ونعومة واتكيت ودبلوماسية من الرجل والمنتديات تحتاج الى هذا والرجل حاد بطبعه

الثاني : خاص : كونك أديبة مبدعة معروفة وممكن ان تقدمي الكثير للمنتدى من ابداعاتك وان تساعدي كل من يحتاج الى المساعدة كما انه يمكن ان تتبرعي بساعات ليست قصيرة من وقتك لمنتداك هذا وللمبدعين من أمثالك ، وليس هناك احد احق من غيره الا فيما يقدمه من جهد ووقت واخلاص (واحترام للقانون) فضلا عن الموهبة التي يمنحها الله تعالى له وينميّها هو ويطورّها ولا يتكاسل .

أمر هام ، ليست المنتديات الادبية مجرد (وعاء) (ندلق) فيه كتاباتنا بجمود وبلا روح أو مشاعر ، فهي قبل كل ذلك (انسجام لائق في المجموع) بلا (انغلاق او تعصب وبلا اسفاف واستهتار) اي التطرف هنا غير مرغوب كشأن هذي الحياة .. الاعتدال مطلوب والمنتديات هذه يرتادها الكثيرون اذا ما وجدوا الجو الملائم والاحترام المتبادل والحميمية المتزنة الواعية المحتشمة بلا عواطف خاصة او انحراف او تجاوز او استغلال للطيبة والبراءة والعفوية .. بمعنى اننا نرتاد (مكان ما) اذا ما ارتحنا اليه ووجدنا راحتنا فيه ونبدع فيه ونقدم كل ما لدينا ، لكن ابداعنا مرهون بالانسجام الاجتماعي ، وهنا الطامة .. البعض يرهن انسجامه الاجتماعي والابداعي بالنتيجة بعلاقاته مع الغير فنراه يغيب عن (المكان) و(يضمحل) في طيات (الزمان) لانه لم يعد (منسجما) ولم يعد يرغب بالتواصل لخلاف شخصي او خاص به وهذا هو التجاوز بعينه (واساءة الظن) في طيبة وتناغم الاخر معه.. لذلك يتواصل في المنتدى من يتواصل ثم يختفي فجأة لا لعيب في المنتدى بل لعيب (في تواصله او تقييده لحضوره بمدى مده وجزره مع الاخر) !

هكذا اعضاء (يختفون فجأة) ويظهرون فجأة (لعلاقة خاصة) او (سوء الفهم او انهيار تلك العلاقة) لا نرغب بهم ولا يرغب بهم احد في اي موقع او منتدى الكتروني ؟! لانهم (غير حقيقيون) والمبدع من اولى (ثيماته) التلقائية والحقيقية وعدم التصنع والتظاهر كما انه (عقل) بشكل كائن بشري ! فكيف يغيب (هذا العقل بسبب اللا عقل) اذاً هو (زائف) و(الزبد) الذي سيذهب جفاء لانه لم يعد ينفع الناس ولم يمكث في المنتدى فكان أبخل (من نحلة) رغم زيفه !

السؤال الخامس
من هو الاقرب الى روحك حاليا


لو سئلت هذا السؤال قبل عشرون عاماً لكانت اجابتي تختلف عن اجابتي قبل عشرة اعوام ولكانت اجابتي هناك وهناك تختلف عن اجابتي المقتضبة الان :

كثيرون ، روحياً ، الاموات لربما أقرب ، ومنهم أخي الاكبر رحمه الله والبقية .... تأتي !

السؤال السادس
اطيب اكله تحب ان تاكلها


أحب البرياني ، السباكيتي ، البيتزا ، الكص (الشاورما في بلدان عربية أخرى) .. المعلاك (أعتقد الكبدة عند اخوتنا المصريين) .. الاكلات الخفيفة والسريعة .. القوزي .. أحب أيضا السمك بكافة انواعه وبلا استثناء (أو تحريم !)

ملاحظة هامة : لست اكولا وربما (لفة واحدة) تغنيني عن البقية ..

لا احب الدولمة ولا الشيخ محشي ولا الاكلات التي فيها سكر او الكشمش واذا اراد احد ان يعاقبني فأنصحه ان يدعوني على رز بالكشمش !

السؤال السابع
لواتيت اليك الان بصحن من الشلغم هل ستشاركني اكله ههههههههه اعرف بيك ماتحبه بس اني احبه على مود اكله وحدي


لا لن أشاركك وكي لا أتصرف معك تصرفاً غير لائق وكي ارد على كرمك بالعزومة فأني سأخذ قطعة صغيرة منه واتناولها واذكر قبل اسابيع قليلة اني حرمت من عدة وجبات لليوم التالي بسبب (نصف قطعة من الشلغم) تناولتها ليلاً !

السؤال الثامن :
اجمل مكان على قلبك في الحبيبة بغداد رغم اعرف انك تحب كل مناطقها


نعم أحب كل مكان ببغداد لا بل كل مكان بالعراق وما زلت اذكر عام 1992 عندما غادرت العراق واشتقت اليه بسرعة وقررت الرجوع اليه رغم المغريات بالبقاء والعمل بأجور مجزية في وقت كان العراقيون يخرجون زرافات ووحدانا ويعملون في اي مهنة كي يبقون على قيد الحياة خارج العراق في وقت الحصار القاسي وبعد العودة طلب مني صديق صحفي ان اكتب له عن الغربة حيث كان يعمل تحقيقا صحفيا عن العراقيين العائدين من الغربة فكتبت :

ما ان تودع اخر ذرة من عراقك حتى يبطل وضوءك ولا ينفع الا التيمم بذكراه ..

ونشرت العبارة أعلاه في صحيفة عراقية كبداية لما كتبت فطالعها شاعر عراقي من الوسط الادبي وما ان انهى مطالعتها حتى انهمرت عيناه بالبكاء .. لانه عانى من الغربة !

عذرا انقطعت الكهرباء

سأكمل لاحقا



عدل سابقا من قبل وليد محمد الشبيبي في الأحد 07 فبراير 2010, 5:30 am عدل 1 مرات


_________________
<P>
<BR>
<BR></P>

ليلى عامر


السلام عليكم .....
أعتذر بشدة عن غيابي الذي طال عن منتداكم الرائع لكنني والله لدي ظروف مختلفة ....
شاركت الشهر الماضي في أسئلة للأخت زينب وها انا اليوم أقرأ عن هذه الاستضافة الرقيقة الخاصة بأخينا وليد ...
وليد النشيط والذي أتصوره طفلا مشاكسا تارة وتارة أخرى جادا و صارما ...
لديك بعض الأحزان الواضحة على ملامحك لكنها مبررة وتفضح لنا الحالة التي تعيشها بغداد و رغم هذا كله و طبعا بسعادتي بوطني الا أنني أحسدك على نعمة بغداد التي تعيشها بنخيلها و رمالها و حتى بأنينها ....
أنت تعيش وسط أحلى مدينة وأنا أعتبرها مدينة الأصالة و التاريخ العربي الاسلامي ....
لك كل هذه الفرحة بين يديك لذلك أنت نشيط و بطل مسؤول عما تفعل ....
عفوا على هذه الكلمات التلقائية .....
سأسألك بعض ما يدون بذهني ..
لماذا اخترت هذه اللوحة الرائعة لتكون الصفحة الخلفية للمنتدى ؟؟؟
هل لها بعض الأثر على قلبك و ذكرياتك ؟؟؟
لأي جهة يميل وليد هل لجهة الفن بما فيه الكتابة و الرسم أم للقانون و المحاماة ؟؟؟
لو عرض عليك عمل في دولة من المغرب العربي هل تقبل السفر و العمل بها ....بيني و بينك سأدعوك لزيارة الجزائر ....
كيف يواجه وليد مشكلة عاطفية هل يقرر بمفرده أم يشرك الطرف الآخر في القرار مهما كان قاسيا ....؟؟
و أخيرا هل لوليد أصدقاء من الجزائر ؟ و ما رأيك في الفريق الوطني الجزائري ؟؟؟؟بكل روح رياضية ؟؟؟
تحياتي اليك سيدي و دمت بكل الخير .....

............


الاستاذ وليد الشبيبي اشكرك للاجابه على الاسئلة ولكن عندي تنويه صغير في اذنك
انني عند استضافتي لم اترك اي سؤال بدون اجابه لهذا انت ملزم بالرد على جميع الاسئلة ههههههه ماكو ترك هاي اسئلة وزاريه مثل البكلوريا
تحياتي وامتناني ونشكر سعه صدرك وانتظرني باسئلة اخرى
تحياتي

احمد الهاشمي


بسم الله الرحمن الرحيم

أولا أشكر الأستاذ محمد جمعه علي أتاحت هذه الفرصه للتعرف وعن قرب علي هذا شخصية الأستاذ وليد الموقره والذي طالماتمنينا أن نقترب منه أكثر.

ثانياً

نرحب بالأخ الأستاذ وليد بما يليق بشخصه الفاضل وكريم خلقه وعظيم قدره

ثالثاً

سؤالي لحضرتك أستاذ

معلوم أن لكل صرح شامخ عوامل تؤدي لنجاحه منها حصافة ولباقة وكياسة القائمين علي هذا الصرح ومنها أيضا حسن تعاملهم مع من يتعامل معهم وخاصه من يأتي كضيف أوزائر

سؤالي سيدي

لما لم تقم بالرد علي أعضاء المنتدي إلا القليل؟

فمثلاً كتبت أنا بالمنتدي العديد من القصائد والموضوعات ولم تعلق عليها ابداً رغم ان من يكتب هنا هو ضيفك ويجب عليك ان تشجعه ان كان ذو قلم ومكانه وتجامله ان كان مازال ببداية الطرق!!!

مما أشعرني أني لاأجد ترحيبا من صاحب المكان!!!

وقد يتسبب هذا وتسبببالفعل في هجر بعض الأقلام للمنتدي!!!

أرجو أن يتسع صدركم لسؤالي وأجد الإجابه المقنعه والمريحه

وآسف لإزعاج الضيف والمضيف فكاكما رباً للمنزل ونحن الضيوف

وشكراً

أحمد الهاشمي

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
السلام عليكم

عذرا لانقطاع الكهرباء والى الان لم تأت الكهرباء الوطنية لليوم الثاني على التوالي وبعد قليل ستنطفيء المولدة الاهلية لكن اسمحوا لي اصدقائي الاعزاء

الاستاذ محمد جمعة والاستاذة ليلى عامر (من الجزائر الحبيبة) والاستاذة زينب بابان .. سوف أجيب على اخي المبدع الاستاذ احمد الهاشمي (من مصر الحبيبة) للأهمية ما طرحه :

اهلا بك اخي الكريم استاذ أحمد الهاشمي على مرورك وعلى سؤالك ولكن ينبغي ان نوضح مسألة هامة هنا لطالما رددناها وسنبقى نردد : لا يوجد هنا ضيف ومضيف ، فالمنتدى ملك للمبدع اياً كان والمشرفين هم فقط قائمين على مساعدة الاعضاء وحمايتهم من كل تجاوز يتعرضون إليه من الغير فضلا عن السهر على تطبيق القانون لأنه يحقق الحلم الذي نطمح إليه كعرب ونتطلع اليه وهو : الحرية المسؤولة بلا أنغلاق او تطرف او تعصب او تجاوز على الغير في مشاعره ومعتقداته كذلك التفريق بين الحرية وبين الانفلات والاسفاف .. شعوبنا العربية المقهورة من قبل حكامها المتجبرين (الخانعين للاجنبي بنفس الوقت !) قد جعلونا (كأفراد ومواطنيين عاديين) للأسف لا نحسن التصرف بالحرية عندما تمنح لنا (ويمنّ) بها الحاكم علينا فجأة (لغاية في نفسه) أقول قد جعلونا تماماً لا نفرّق بينها وبين الفوضى وما حصل بالعراق عقب أحتلاله وتدميره عام 2003 هو أبلغ مثال .. حيث خرجت (الغوغاء) من عقالها فعاثت خراباً ونهباً وسرقة بالممتلكات العامة (ظانة ومعتقدة انها تساهم في تدمير النظام المنهار) لعيب في التربية الوطنية التي ساهم فيها النظام المنهار فالوطنية كانت برأيه (والتي تربت اجيال على تلك المفاهيم الخاطئة) هي ليس حب الارض والوطن والرمز الوطني بل ان تكون وطني او عميل (الحد الفاصل) بناء على حبك وخدمتك واهلك وعشيرتك لشخص واحد فقط وبعكسه فأنت خائن وعميل وسيجري لك ما لا تتوقعه (من اغاني الثمانينات المشهورة بالعراق : إذا قال صدام قال العراق) انت خائن وعميل حتى لو احببت بلدك ورموزك الوطنية وتاريخك ما دمت لا تحب شخصاً واحداً عدا ذلك وقس على ذلك .. فالأزمة واحدة لدى الموطن العربي .. على تدرج في الطغيان ..

عذرا انقطعت الكهرباء سأكمل فيما بعد ...

أسف جدا

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
مثال اخر .. عندما تم تحرير العبيد في الولايات المتحدة الامريكية عقب الحرب الاهلية في اواسط القرن التاسع عشر وبالذات في الجنوب الامريكي المشهور بعنصريته آنذاك ومحافظته على أسلوب الحياة الذي كان يرفض تحرير العبيد 0بالجنوب اختير اسلوب الحكم الكونفيدرالي بين حوالي سبعة ولايات نمط حياتها يعتمد على الزراعة كالقطن الخ ويعتمد بالأساس على العبيد في ذلك) اما في الشمال الامريكي فقد شاعت حياة المدنية والمعامل والصناعات الامر الذي اوجب على نهج حياة عصرية مدنية تحرر العبيد وتزيل الفوارق فأتحدت اغلب الولايات بأسلوب (الفيدرالي الاتحادي) وهذا الاختلاف في نمطي الحياة والعمل قد أدى لا محالة الى اصطدام جبري وحتمي أدى الى هزيمة الجنوب (تطبيقاً لمعادلة التطور التأريخي من القنانة والزراعة الى المعامل والعصرية) وهذا بحد ذاته كان يؤكد حتمية هزيمة النمط القديم (الارستقراطي) أمام البرجوازية الناشئة والصاعدة والتي كانت تمثل (اليسار والتحررية والتقدمية آنذاك قبيل ظهور الشيوعية) والطامة انه من رحم البرجوازية المنتصرة قد ولدت (البروليتارية) كحتمية اخرى (مخاض البرجوازية الاحتكارية) قد انجب الطفل (البروليتاري) الذي انقلب على (أمه) و(اكلها) في الثورة السوفيتية عام 1917 (بالمناسبة لولا تلك الثورة لما فضح الاستعمار الغربي واتفاقية سايكس - بيكو المشؤومة) ولما اكتشف الشريف حسين (قائد ثورة العرب في الحجاز ضد العثمانيين عام 1916) وهو الذي كان يرجو الاستقلال للعرب بعد طول خضوع بمراسلات عرفت بمراسلات (حسين - مكماهون) .

لا اريد ان أطيل لكن عندما تم تحرير العبيد وجاء من يقول لهم ، اذهبوا فأنتم احرار ، فسوف لن تباعوا مع الارض كأقنان أو عبيداً في بيت سيدكم .. فوجيء هؤلاء (بعد قرون متوارثة من فقدان الحرية والاتكال في اكلهم وسكنهم على السيد) ، ماذا سيفعلون بالحرية ؟ انها تمنح لهم فجأة ! لم يعد يهمهم مدى ما يمكن ان تعنيه لهم ولمستقبل اولادهم بل فجأة قالوا : ماذا سنفعل بالحرية الآن ونحن نفقد الطعام والمسكن والاتكالية والاعتماد على الغير في حياتنا ومستقبلنا ؟! الحرية لا يمكن أن تؤكل ولا ان تلبس !!!!!!!!

قرون من الخنوع والخضوع وسلب الحرية قد أرست مفاهيماً جديدة للحرية عند فئة من الناس وفقدت مفاهيم اخرى اي معنى او قيمة لها ؟!

نريد كعرب ان نتحمل مسؤولية انفسنا (على الاقل في العالم الافتراضي الرقمي) بمعنى .. ما رأيكم يا سيداتي وسادتي ان نكون مضيفين وضيوفا في آن واحد هنا ؟ بشرط ان نمتلك (الوعي والشعور بالمسؤولية) والفرز الواعي بين الحرية والفوضى .. بين التحفظ والتطرف .. بين الانفتاح والاسفاف .. بين الصداقة الحقيقية والصداقة المغرضة .. نحن كعرب نعاني من مشاكل مستعصية قد أضحت بمرور الزمن أمراضاً خطيرة لم يكتشفها البعض .. كبت نفسي وكبت جسدي .. قيود كثيرة تواجهنا في كل مكان ومن كل شخص والا سنفقد احترام (المجتمع) لنا ؟! لقد آن الاوان ان نتحرر من ربقة (الجهل والتخلف والتطرف والطائفية والعنصرية) والبديل الوعي والحب والصداقة والاهم .. الحرية المطلقة في امتلاك زمام انفسنا بلا خشية او تردد ..

عذرا للاطالة ولكن اقول ..

من قال ان كاتب السطور هو المضيف والبقية الضيوف ؟!

لاحظوا لم اضع اي مسمى او عنوان تحت أسمي .. في منتديات ادبية أخرى وضعت القاب اشرافية ولكن لم يكن الامر بأختياري هناك وحتى لا (اعكرّ الانسجام في المجموع المطلوب في كل مجتمع او مجموعة) ولكن هنا .. نحن نمنح الجميع مطلق الحرية (بالقانون) ..

اذا لم أرد على موضوع فلا يعني هذا انه لدي موقف من صاحب الموضوع واذا رددت على موضوع فالعكس أيضا ليس صحيحاً ..

الحرية في التصرف .. هذا ما اريد المحافظة عليه .. وهذا ما اريد ان نحافظ عليه .. لا نجبر احد على تصرف ما وبنفس الوقت لا نجبر انفسنا ..

هناك مواضيع رائعة اطالعها لكني لا ارد واكيد وجودك استاذ احمد اضاف الكثير ولكن لا نسيء او نحد من حريتك بالنشر او التواجد .. هل شعرت في ذلك اهانة ؟ قطعاً نحن لا نقصد وانا احترمك كثيرا واود ان اؤكد انه في منتديات ادبية اخرى أيضا لا ارد الا لماماً وربما يأتي شهر كامل لن اضع رداً واحداً او موضوعاً واحداً لكن هذا لا يعني اني افعل (او لا افعل) ذلك لسبب في نفسي او من صاحب الموضوع ..

كاتب السطور هو الان عضو من حوالي 244 عضو غيره .. من هؤلاء من يتواجد يوميا ويساهم ومنهم من غادر ومنهم (من قضى نحبه الالكتروني بمحض ارادته) وغادر بلا رجعة بقرار منه وهنا نؤكد على الحرية ..

امر اخر يجب ان يراعيه الجميع هنا .. كل الاعضاء العراقيين الذين يقطنون ببلدهم الحبيب العراق محرومون من اساسيات الحياة منها الكهرباء والمخاطر الامنية .. فالوقت ضيق ولو تواجدنا بالمنتدى فالتزامات اخرى تشغلنا عنها ..

ايضا ضخ المنتدى بكل جديد وبالمواضيع الهامة (هي بنت ساعتها) والا سيتراجع المنتدى (هذا الصرح الجميل الذي اضحى السابع من بين 600 منتدى ثقافي رسمياً في ترتيب أحلى المنتديات العربية) ولاحظ أمس ليلا واول أمس تراخيت (بسبب عملي بالتزامات المهنة اول امس وانقطاع الكهرباء امس) قد جعل المنتدى يفقد أكثر من (300) نقطة وهذا رقم هائل جداً وتراجع مخيف (لاحظ ان نقاط المنتدى الان حوالي 7300 منذ تأسيسه قبل حوالي عشرة أشهر) لذا فقدان 300 نقطة بليلة ويوم يعد تراجاً مخيفاً حقاً .. فهناك التزامات ينبغي القيام بها والحرية في النشر والرد يجب ان لا تقيد عن عضو من الاعضاء واعتذر هنا لو اسأت فهمي وأكيد كل من يعرفني سوف يعرف سبب ما أنا عليه الان (واعوذ بالله من كلمة أنا) .

المشرفة العامة هنا الاستاذة زينب بابان والرقيب القانون هو الاستاذ محمد جمعة عبد وهما لم يقصرا برأيي المتواضع في الاحتفاء بالجميع لا بل انفرد المنتدى بفتح قسم خاص بالترحيب بالاعضاء الجدد وقلما نجد منتدى ثقافي يعنى بهذا ؟ الا يعتبر هذا حصافة وكياسة ولياقة واحتفاء من قبل المشرفة العامة والرقيب القانوني وبقية المشرفين أم لا زلت الى الان يا اخي العزيز ان المنتدى خاص بشخص واحد فقط ؟

هو منتدى وهذا يختلف عن المدونة الشخصية كما تعلم يا صديقي ..

عذرا للاطالة .. لكن اتمنى ان اكون قد وضحت لك سوء الفهم هذا بل ولدينا مشرفين رائعين وتابع ما يفعلوه من حيث الاحتفاء بالاعضاء الجدد وكاتب السطور لا يحمل اي لقب كما تلاحظ ..

احترامي وتقديري لك ولمرورك الكريم واتمنى ان تعتبر هذا المنتدى منتداك فلا مضيف ولا ضيوف وامامك قانون المنتدى كي تتاكد انه لا يخص احد بعينه ..

تحياتي لك


_________________
<P>
<BR>
<BR></P>

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
بالمناسبة - صباح اليوم كان مشمساً جميلاً بعد مطر أمس الذي تواصل لمدة 14 ساعة تقريباً ولكن ايضاً كان ابرد يوم بالشتاء كله ببغداد حيث وصلت درجة الحرارة الى (11) درجة مئوية فقط (بحسب مقياس درجة الحرارة الموجود بساعتي المنضدية بغرفتي) .

والآن نعود لاسئلة صديقي العزيز الاستاذ المحامي محمد جمعة عبد وعذراً للتأخير :

س1/ فترة كبيرة قضيتها في مهنة المحاماة تجاوزت العشر سنوات ..خلال تلك الفترة الطويلة نسبيا أجمل مرافعة ترافعتها أو مرافعة علقت في ذهنك وذاكرتك ؟

جواب : هناك مرافعات كثيرة جزائية ومدنية وشرعية .. لكن دوما الجزائية لأهم لانها ترتبط بحياة وحرية المرء .. اذكر منها الافراج عن موكل لي (رغم ادانته) ورغم اقراره في محكمة التحقيق ومحكمة الموضوع (محكمة الجنح) بعد ان اقر بتحريره صك دون رصيد بمبلغ ضخم وتعاقب عدة محامين للدفاع عنه دون جدوى وبالمرافعة لم استطع ان اتملص من واقعة اقراره (قبيل دخولي بالدعوى) او من واقعة تحريره للصك ومن عقوبة المادة (459) من قانون العقوبات النافذ (وأنت تعلم يا صديقي كم تشدد المشرع بهذه الجريمة) وتعاملت كما يتعامل الجراح الذي يعالج جسد مريض استشرى في جسده المرض وليس امامه الا ان ينقذ حياته بأقل الخسائر والتضحيات ، فركزت على حالتين بالدعوى وطلبت من موكلي ان يقولها (لان هذا القاضي معروف عنه رفض تدخل الوكيل بالمرافعة عندما يوجه للمتهم سؤاله ؟!) ورغم ان العبارتين كانتا سهلتين وان موكلي مهندس وتسنم مناصب هامة وكان يعيش بالغرب سنوات طويلة الا أنه تردد وتلعثم بالرد وساعدته أيضا بالمرافعة في التذكير وهكذا ادين بهذه التهمة ولكن بالحبس فقط ثلاثة أشهر (رغم ان المبلغ كان كبيراً ، ولأنه قضى خمسة اشهر بالموقف ، فقد افرج عنه حالاً .

الدعاوى (الانسانية) أيضاً تجعلني اترافع فيها ولو (مجاناً) او بأتعاب بخسة جداً (اذا كان الموكل فقيراً) ومنها جاءتني أمرأة مسنة بسيطة وفقيرة جداً عام 2004 وطلبت مني الترافع ضد ابنها ، نفقة الخ وعندما عرفت تفاصيل ما حدث معها أردت ان أعاقب هذا الولد العاق .. قصتهما ببساطة :

كانت هذه الام تعيش مع زوجها ولديها عدة ابناء ولكن فجأة جاء زوجها ملفوفاً بالعلم العراقي بالنعش شهيداً (كان جندياً بالحرب العراقية - الايرانية) فترك لها اطفل رضع وصغار فقامت برعايتهم ومنهم هذا الولد العاق ولم تتزوج أبداً وضحت من اجل اولادها ونزلت الى السوق للعمل وتعيل اسرتها في حياة صعبة وعندما بلغ هذا الولد العاق سن الشباب اراد ان تزوجه فأختارت له فتاة وتزوجها وتكفلت بمصاريف الزواج واسكنته في بيتها وقترت على نفسها منذ استشهاد زوجها ولم تستمتع بالحياة وكانت متعتها الوحيدة هو ان ترى ابنائها يعيشون ويكبرون أمامها .. كانت تحدثني وكأنها رغم كل ما فعل بها .. تحبه ولا تريد ان اؤذيه ولكنها كبرت وشاخت واصابتها الامراض ومع ذلك استمرت تعمل كي يبقى هذا العاق بمستوى من الحياة مع زوجته .. لكن بدلاً من ان يعوضها ويكافئها .. فقد لبّى مطالب زوجته وطردها بالشارع ؟! ولم يفتح لها الباب يوماً وهكذا اضطرت ان تسكن مع اختها المتزوجة والفقيرة ايضا وجاءتني مع اختها تلك واتعابها قليلة لكن توكلت عنها وحصلت على حكم بالنفقة وايضا اذكر ان لديها دعوى ازالة شيوع وغير ذلك .. في يوم ما وانا في المحكمة .. جاء هذا الولد العاق .. ظننت انه جاء يعتذر ويريد ان يضم امه اليه وهو يشعر بالندم لكنه فاجأني عندما طلب مني ان ينتحي بي جانباً وقال لي :

أنت لا تعرف لماذا طردتها ؟ انها امي نعم لكنها ... سمعتها غير طيبة وتخرج خارج البيت وتعود الينا متأخرة ؟!!!!!!!!!! عند ذلك نظرت اليه بأحتقار وازدراء .. لعدة أسباب .. منها .. كان يريد ان يؤثر علي وان لا افرض عليه نفقة لأمه لانه قال ذلك : أنه يعمل بأجر زهيد كحمال وهذا كذب !

أمه تلك التي طعنها بشرفها كانت مسنة وبلغت من العمر عتيا وكانت تنتظر منه على الاقل ان يريحها في اخر ايام عمرها عندما فقدت زوجها وهي شابة وحرمت نفسها من الزواج لتجازى بالطعن بشرفها من هذا العاق ؟!

ليس هذا فحسب بل حرمها من رؤية ابنتها التي بقت مع اخيها وهي غير متزوجة ..

صدر قرار الحكم بالنفقة وعندما ذهبت للتنفيذ لم يحترم هذا العاق قرار الحكم وتراكم المبلغ (يقول عنها انها منحرفة ومع ذلك فهو لا يمنحها ما تستحقه ؟ ولو كان كلامه صحيحاً "وهو كذب وافتراء" فلماذا لا يحاسب الرجل نفسه اذا ما انحرفت من هي على ذمته وعلى عاتقه وفي ظله !) ، ليس هذا فحسب ، طبعا لم اجب الام ولم اقل لها ما اتهمها به لانه ربما سيقتلها ، لاحظ ايثار الام ، اخبرتها : لم يدفع لك اي فلس الى الان رغم مرور هذه الاشهر ؟ قالت لا ! قلت لها : اطمئني فأنا الان سعيداً بما سأفعل وكنت أنتظر هذا من وقت بعيد وها الان قد حان الوقت . قالت ماذا ستفعل ؟ قلت لها : سأحبسه طبعاً وسأودبه واجعله يتوسل بك ويقبّل قدم ويطلب منك السماح لما فعله بك هذا العاق . فقالت : لا .. لا .. ارجوك .. لا أريد شيئا منه .. دعه وشأنه .. ولا اريد شيئا منك يا استاذ شكرا .. اترك كل شيء واترك ابني يعيش حياته ولا تؤذيه .. فهو يبقى رغم كل ذلك (أبني) ثم دست بقية الاتعاب القليلة بيدي وغادرت .. ولم تأتِ أبداً ..

كنت أريد أن أؤدبه منذ بداية توكلي بالدعوى وجاء يتوسل بي بالمحكمة لكنه أبداً لم يعيد امه ولم يشعر بالذنب بل وطعن بشرفها هذا النذل !

اعتبرها من الدعاوى الانسانية ومن الدعواى التي اثرت في بسبب موقفها من ابنها رغم كل ما فعله بها !

هناك دعاوى كثيرة لا تحضرني الان .

س2/انا وكما تعرف أصبحت محاميا بعد الاحتلال وهنا أسألك هل تجد فرقا بين المحاماة كمهنة والمحامين كأشخاص في الفترة التي سبقت الاحتلال والفترة التي أعقبتها ؟

جواب : ليس فرقاً شاسعاً لكن حالات معينة اصبحت مستشرية أكثر وهو بسبب ضخ الكليات الاهلية لخريجي القانون بطريقة (أدفع قسطاً تنجح مرحلة) وهكذا يأتي الينا اناس يحمل لقب محامي (بفلوسه) فماذا تتوقع من هكذا محامين يحملون شهادة لا يفقهون في العلم الذي درسوه شيئا ويأتون للمحاكم وهم تلامذة (للعرضحالجية) فستجد خروجاً سافراً عن تقاليد المهنة وهذا ما جعل الصغار في الدوائر (قبل الكبار) يستمرؤون التجاوز على المحامي واهانة كرامته بسهولة بسبب هؤلاء وبسبب تصرفاتهم لا بل حتى تقبلهم للاهانة بسهولة . يعني الفرق ليس شاسعاً لكن المهنة تتدنى للسبب المذكور أعلاه وهو السبب الاساسي برأيي المتواضع والحل هو عدم موافقة وزارة التعليم العالي على فتح كليات للقانون في الجامعات الاهلية وعدم الموافقة على تعيين اساتذة قانون في كليات القانون الا بعد التأكد من شهاداتهم وعلميتهم الخ وعلى نقابة المحامين ان ترفض قبول خريجي جامعات متدنية المستوى وان تسعى حثيثاً الى فتح معهد للمحاماة وان تجعل الدراسة فيه دراسة جدية وليست تحصيل حاصل (اي يرسب من لا يسعى للنجاح وان يسعى اليه بكل ما يستطيع وان تحارب الفساد الاداري فيه وان لا يكون على طريقة أدفع تنجح !)



صديقي العزيز سأكمل لاحقاً تحياتي لك وللاستاذة ليلى عامر

احمد الهاشمي


أشكرك أستاذي الفاضل وليد بيك

وأشكر الساده هيئة الإداره الموقرين

والقائمين والقائمات علي هذا الصرح.

وآسف للإزعاج لكن حضرتك لم تجبني حقاً بمايكفي

حيث أنكم لم تقدم سبب وجيه لكونك ترد علي أعضاء وتترك أعضاء آخرين ناهيك عن عدم الرد رغم وجود حضرتك مما يعني أن الكهرباء موجوده ولايوجد عذر.

هل تقبل أن يكتب أحد الكتاب عشرين قصيده أو أكثر ون أن تلقي مصافحه وحيده من حضرتك تحديداً؟

سامحني أستاذي لكن والله إني أحب هذا المكان وبرغم حبي له إنقطعت عنه لمثل هكذا أسباب

وآسف لصراحتي معك وهذا من عشمي في سعت صدرك وعلمي الأكيد في حسن تفهمك وتقبلك للآخر وثقافتك التي يراها الجميع من بين كلماتك وعلم الغزير

أشكرك سيدي

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
شكرا لك اخي العزيز الاستاذ احمد الهاشمي على تواصلك لكن الحمد لله الان التهمة ليست موجهة للمنتدى ولا للمشرفين فيه بل انحصرت في كاتب السطور وهو عضو عادي شأنه شأن البقية ..

أي دخلنا في نطاق حرية العضو كما قلنا ..

أمر آخر .. لا اعرف ماذا تقصد يا اخي بأعضاء معينين لكن ليس لدي موقف محدد من عضو بالذات واما ردودي فالموضوع احيانا يفرض علي رداً او طرحه يكون ابن لحظته ولا أعلم بالتالي لماذا الاعتقاد باني اقصد عضو بالردود او اتجنب عضو بالردود .. اؤكد لك لا يوجد هذا واما تواجدي .. نعم احيانا تجدني بالمنتدى لكني منشغل بعمل آخر بالحاسوب او بعيداً عنه ..

أما موضوع القصائد والكتابة عنها .. يا صديقي العزيز .. دخلت للوسط الأدبي في النصف الثاني من عقد التسعينات من القرن المنصرم في مقاهي بغداد الادبية وقاعاتها الفنية وكانت لي تجربة شعرية (في قصيدة النثر) وكتبت آخر قصيدة عام (2006) وقررت التوقف عن كتابة الشعر والقصيدة الاخيرة كانت عاطفية وفقدت ولم يبقَ منها سوى جزء بسيط حفظ بسبب ارساله لصديق رسام بمسج عبر الموبايل حال (ولادة) القصيدة والبقية ضاع ، وكنت دوماً أتجنّب الخوض في الحديث او الكتابة عن قصائد غيري لان لي وجهة نظر في الشعر وفي كتابته وفي اللغة التي تكتب به بالذات ، وأكثر المشاكل وسوء الفهم يأتي بسبب الكتابة ونقد قصيدة لشاعر صديق لا بل قد اخسر علاقتي معه (ويخسر علاقته معي) .. وكانوا يسمونني بـ(القصاب) عندما اكتب عن قصيدة رغم اني لا اقصد الاساءة لكني اكون صريحا ومخلصا في الكتابة حتى يستفيد الكاتب لهذه القصيدة (بحدود معرفتي بالشعر ومن وجهة نظري الخاصة) ثم قررت العدول عن التطرق لشعر غيري والسبب كي لا اخسر علاقتي معه .. أما اذا كانت القصيدة (شعر عمود) أو (قصيدة تفعيلة) فأعتبر نفسي غير بها لاني لم اكتبها عدا ما كتبته في بداياتي مطلع التسعينات .

اما بقية المواضيع .. فأكيد سأرد واكتب وبلا مواقف شخصية من احد فالكل مبدعين وهم اهل للاحترام والاعتزاز واحيانا يأتيني رابط فيه دعوة للمشاركة بالرد فأرد (فمن غير اللائق رفض هذه الدعوة !) .

اؤكد مجدداً لا توجد مواقف شخصية يا صديقي مع اعتزازي بك استاذ احمد

أخوك وليد الشبيبي

احمد الهاشمي


أشكر سيدي

للاجابه والحكيمه

بارك الله فيكم

وزادكم علما وحكمه

مودتي لكم

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
شحكرا لك يا صديقي العزيز الاستاذ احمد الهاشمي على تفهمك مع اعتزازي بك وبتواصلك الذي ننتظره منك دوما أيها المبدع .


والآن عود على اسئلة اخي العزيز الاستاذ المحامي محمد جمعة عبد 0الرقيب القانوني للمنتدى) ويا رب ما تطلع عندي مخالفة قانونية معه هههههه


س3/ كيف أتتك فكرة تأسيس المنتدى ؟ وهل توقعت له كل هذا النجاح؟

المنتدى هو عبارة عن (رئة) (وعاء) (مساحة) (فضاء) المنتدى هو حاجة لكل مبدع كي يُسمع (بضم الياء) صوته للآخر وكي يسمعه الآخر ... المنتدى هنا هو نفسه (الجريدة) هناك ، والبرنامج هناك والاذاعة هناك .. دوما حرية ومساحة وفرصة لكل مبدع ولكن دوماً كنا نصطدم بـ(الرقيب الجاهل المتعصب المتزمت) وهنا يظهر التناشز (مبدع بعقل لا يحده حد وله افكار وابداعات) يصطدم بمن هو أقل منه قيمة وامتلاء وثقافة ووعي وأفكار ، فيخسر المعركة (لأن الجاهل) يملك زمام الامور - يمتلك السلاح النافذ - (رئيس التحرير) (مدير البرنامج) و(مشرف المنتدى أو مديره) وهكذا يُسقط (بضم الياء) هذا الجاهل (عقده النفسية) وتفاهته وضحالته وخوائه على المساحة التي يمتلكها ، فيسيء للمبدع ويحد من ابداعه ويتجاوز عليه و(يخنقه) حد (الانفجار) فيضطر المبدع (بطبعه الحر والمتمرد والثائر) على ترك المكان هنا وهناك .. فلن يرضى أبداً ان تمتهن موهبته ممن هو أقل منه بكثير .. وهكذا يخسر المكان ويصبح خاوياً الا من تفاهات يستسيغها (ويفهمها هذا الجاهل الممسك بزمام الامور) . عانيت من ذلك في اكثر من مجال ومنها التجربة التلفزيونية القصيرة كما تعلم يا صديقي ..

تحسست بهذه المعاناة أيضاً في غير منتدى أدبي/ ثقافي عربي - هناك منتديات رائعة وفيها قمم ابداعية واعضاء مبدعون بكل ما تعنيه الكلمة من معنى ولكن تجد مشرفاً او أكثر هنا او هناك من يحط من قيمة هذا المنتدى او ذاك بسبب امراضه النفسية ومستواه الفكري المحدود ووعيه القاصر فتجده (ثابتا) في (المتحرّك) !

أمراض نفسية وفكرية تسللت اليه فأضحى (عقله) كاملكان الذي غزته انسجة العناكب ونامت فيه الافاعي .. فتجده مترع بالطائفية والتعصب الاعمى الفج والجارح والعقل المتحجر والفكر المتجمّد وهكذا لن ينفع مع هؤلاء اي كلام فقد ارتضوا بجهلهم بل وصاروا يدافعون عنه وينافحون كدافع المستبسل عن ارضه وعرضه .ز وامام المبدع خط واحد يسلكه ازاء هؤلاء الجهلة المتحجرين .. المغادرة .. ومن الخاسر ؟! طبعا الاجابة معروفة ؟!


لاحظت أكثر من مبدع عربي هنا وهناك قد غاب صوته بعد ان بح وصرخ ثم (طورد) من قبل المستحاثات الحجرية وكممت ابداعاته فترك لهم مستنقعاتهم يرتعون فيها .. وغادر الى أرض بكر حيث يمكن ان يزرع فيها نبتة يرعاها في تلك الارض البكر .. فكان هذا المنتدى تلك (الأرض البكر) وهي حرية مطلقة لنا كعرب مبدعين من شعوب مسحوقة ومقهورة من حكامنا ومن مستعمرينا (الاستعمار الاجنبي - دكتاتورية) والدكتاتورية - أستعمار وطني) وهكذا فهذان الوجهان القبيحان هما لعملة واحدة (هي التخلف - الجهل - الامراض البدنية والنفسية) لشعوبنا .. فكان المنتدى (بالاضافة لكونه المساحة والمدى والارض البكر) حلمنا العربي و(فأر تجاربنا) ؟! عندما تمنح الحرية المطلقة لنا (على الاقل في العالم الافتراضي) ماذا سنفعل بها ؟1

أعطينا للمبدع هنا مطلق الحرية في ادارة شؤونه ونشر ابداعاته .. بلا تدخل او تطفل او اسقاط امراضنا المستعصية عليه .. لم يخرج له مشرفاً من رحم التأريخ فينثر (الطائفية) كالقيح ويلوث المكان البكر !

المبدع هنا هو مشرف نفسه (الوازع الداخلي والرقيب الاصيل) والمشرفين هنا كوابح للقانون فقط .. وأي مشرف لن يفرق عن العضو الا بمسؤوليته فهي (تكليف) لا أكثر ولا أقل !

ولم يزل وسيبقى المنتدى كهذا القارب العربي الصغير الحر الذي يشق طريقه بسهولة ويسر (وبصعوبة بالغة) في مياهنا العربية و(بين المد والجزر والموجات والعواصف والرعود !) .

لنرى كم من مشرف او عضو غادر ولنسأل عن الأسباب ؟ سنرى أن المشرفين لم يكونوا طرفاً في قراره هذا (هذا الجانب الآخر من استردادنا لحرياتنا المسلوبة منذ عقود) فالحرية هي مسؤولية قبل كل شيء والكثير يسيء استخدام تلك الحرية لأنه لم يتعوّد على المسؤولية بسبب النظام الذي نشأنا عليه (النظام الاجتماعي/ الديني/ العشائري/ السياسي/ الاقتصادي) الذي يفرز بالنتيجة شخص مزدوج الشخصية (اتكالي بأمتياز) ويعتبر عيباً (دينيا وسياسيا وعشائريا الخ) من يتكل على نفسه فحسب .. عيب ما بعده عيب لا بل دينياً (أبشر بجهنم) لأنك لا تتبع هذا ولا تقلّد ذاك ولو كان لك عقل .. ولو كان لك وعي .. والإنسان العربي عندما يولد .. تستأصل منه قطعتان .. جسدياً .. ومعنوياً .. فالجسدي لا شأن لنا به لأنه معروف ولكن .. معنوياً .. وهو .. استئصال العقل والا .. فالتصفية الجسدية مصيرك وجهنم بأنتظارك و.. و .. و .. وعندما يتزوج .. قد يسترد (ولو زيفاً) رجولته ويمتلك قراره لأنه هو (الرجل) ؟!

والان بعد أكثر من 1400 عاماً لم نزل نعاني من أضطهاد جاهلية منظري الاتباع !

نعم هو منتدى من بين آلاف بل ملايين المنتديات ولكن ما نريد ان نقدمه هنا وقد يفتقده الغير هو الشعور العالي بحق العضو .. بحق المبدع في امتلاك زمام الامور حيث ينشر ابداعه .ز وها نحن نكفل له هذا .. بلا ازعاج مشرف مريض نفسياً .. او متعصب .. او طائفي مقيت .. او متحجر جاهل .. لم ولن يوجد مثل هذا المشرف هنا بل لن يسمع صوت المشرفين ابداً الا في الحماية للمبدع (لا ضده) .. الا في الدفاع عن هذه الحرية ..

هذه الفكرة .. وهذا هو الهاجس .. وذلك هو الحلم (العربي/ الابداعي)


وهل توقعت له كل هذا النجاح؟

قد لا أستطيع الاجابة على ذلك يا صديقي لأني لا أعرف مقياسً للنجاح الا من خلال حماية تلك الحرية وحماية المبدع هنا من الاضطهاد والازعاج (أياً كان نوعه ومن اين كان مصدره) ؟!


وبالنهاية فالنجاح (كالفشل) على الاغلب يكون نسبياً ! وما يعد نجاحاً اليوم قد يكون اخفاقاً غداً .. فالأمر هنا متغيّر .. صعوداً ونزولاً .. ولكن منذ تأسيسه .. صممت على جعله من بين أفضل المنتديات الادبية العربية ولو بقيت أعمل فيه وحدي .. كنت مؤمناً بذلك وكنا مؤمناً بنجاحه لأنه سيقدم ما افتقدته المنتديات الأخرى وأرى الى الان والحمد لله انه ناجح في تحقيق ما حلمنا به وما طمحنا اليه (حرية المبدع في طروحاته وبث ابداعاته بلا مضايقة او اضطهاد او تجاوز عليه وعلى حقه هنا) .


انقطع التيار الكهربائي فعذرا يا صديقي سأكمل لاحقا

حسين الفيلي


استاذنا الكريم جميل اهلا بك ونشكر الاخ الفاضل محمد جمعه على هذي المعلومات التي قدمها عن استاذنا وليد وانا سبق وان قدمت مجموعه قليه جدا من الاسئله لاخت الاديبة زينب سوق اقدم لك سؤالان لا اكثر لانني اعرف وقتك ضيق جدا ولان اخوتي قدموا نفس الاسئلة التي تجول في خاطري
1/ ايهما تفضل الحياة الادبية او الحياة القانونيه ان صح تعبيري.
2/ لو عرض عليك منصب في الدوله ومنصب رفيع المستوى وعالى الشان ماذا تفضل ان يكون المنصب او ماتحب ان يكون .
اتمنى لك الصحه ودوام الموفقية
اخوك حسين الفيلي

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
اهلا بك اخي العزيز المبدع الاستاذ حسين الفيلي .. ارحب بك يا صديقي وأسمح لي ان اكمل الاجابة على اسئلة الاستاذ محمد جمعة والاستاذة ليلى عامر ثم ارد على اسئلتك لو سمحت مع تقديري واعتزازي بك يا صديقي

حسين الفيلي


اشكرك استاذي الكريم ولكن لم ترد على اجوبتي لماذا اخي ...
لك خالص التحيات واتمنى لك التوفيق
حسين الفيلي
مر من هنا

عبدالكريم قاسم


المستشار الدرامي للمنتدى
المستشار الدرامي للمنتدى
الاخ الصديق وليداولا ارحب بك ضيفا على هذه الزاوية الراقية التي هي من ابداعك
وثانيا هناك سيل من الاسئلة ستهب برياح قوية عليك ايها الراقي ولكن سأدع غيري يسأل اولا واراقب عن بعد حتى يأتي دوري بالسؤال
لك مني الحب والتقدير
احمد الله اني وصلت مبكرا

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
صديقاي الاستاذان الرائعان حسين الفيلي وعبد الكريم قاسم ..

شكراً لمروركما ولتعليقكما الكريمين وبأنتظار كل أسئلتك يا صديقي عبد الكريم رغم اني تأخرت كثيراً عن تكملة الأجوبة في مكان آخر وإن شاء الله سأكون هناك فلم أنسَ ولكن الالتزامات كما تعلم ..

صديقي حسين الفيلي .. طلبت منك ان تمهلني بعض الوقت يا صديقي واعتذر لك وللاستاذ عبد الكريم وللاستاذة ليلى عامر وللاستاذ محمد جمعة للتأخر في الردود ولكن هذا من فرط حرصي على الرد بما يليق اسئلتكم الكريمة ..

اعتذر لكم كثيراً مرة أخرى ولا زلت أطمع بصبركم علي

احترامي وتقديري الكبيرين لكم


_________________
<P>
<BR>
<BR></P>

ليلى عامر


السلام عليكم ....
لك كل الوقت سيدي في اجابتك و نحن نعلم مدى انشغالك و اعمالك التي لا تنتهي ....
لكننا مازلنا ننتظر .....
و نعفيك من الاطالة في الرد لك أن تختصر حتى لا نكون أنانيين ونطالبك بما لا يسمح به وقتك ....
تحية عطرة من أختك ليلى

عبدالكريم قاسم


المستشار الدرامي للمنتدى
المستشار الدرامي للمنتدى
لكسر الروتين فقط احكي لنا موقفا طريفا حدث معك .
اسعد الله اوقاتك واوقات الجميع

محمد جمعة عبد


أعتقد ياأستاذ اننا سنضطر أن نفرض عليك غرامات تأخيرية بسبب تأخرك بألاجابة هههههههه

وأن كنت أكثر من يعلم بمشاغلك الكثيرة....
وأعتقد أن أعضائنا ألاحبة ألافاضل أيضا يلتمسون لك العذر
ولمن يعتب منهم عليه أن يعلم أن كاتب السطور وهو صديق للأستاذ وليد لم يره منذ فترة ألا في الانترنت أو شاشة التليفزيون هههه بسبب مشاغل الاستاذ الكثيرة....

ألمهم أستاذي الفاضل لك كامل الحرية في الاجابة وخذ من الوقت ما تشاء لكن أحذر بعد 28/2 سنفرض غرامات تأخيرية هههههه

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
أجدت أختيار التنبيه للعضو المتراخي في الاجابة .. فالآن ريال مدريد متأخر وتعرف حالي الآن يا صديقي ؟!!

اعتذر للتأخير وصدقت فالالتزامات كثيرة حتى ذقني لم استطع حلاقته اليوم رغم الظهور على الشاشة ؟

نعم .. أكيد ستفرض غرامات تأخيرية بعد 28 شباط فالسنة عادية وليست كبيسة ، ما رأيك اني سأوفي بالتزاماتي كلها قبل يوم 25 شباط ههههه لأن الشهر ينتهي عندي يوم 24 شباط/ فبراير وليس يوم 28 منه ؟!!!

أحترامي لك يا صديقي أستاذ محمد واعتذاري لك وللاستاذة ليلى عامر وللاستاذ حسين الفيلي وللاستاذ عبد الكريم قاسم .. وإن شاء الله سأطبق المثل القائل :

أن تأتي متأخراً أفضل كثيرا من ألا تأتي أبداً

احترامي لك ولجميع الاصدقاء


_________________
<P>
<BR>
<BR></P>

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
استاذ عبد الكريم قاسم ، خذ هذا الموقف الطريف حدث معي قبل حوالي ثلاثة أسابيع (رغم ان فريقي ريال مدريد متأخر بهدف أمام ليون الفرنسي !)

بعد أحتلال العراق بحوالي خمسة أشهر ترافعت في دعوى دين مبلغ من المال واقمت الدعوى ضد ثلاثة أشخاص احدهم امرأة مسنّة وقد كسبت الدعوى (بحيلة قانونية أوقعت فيها الخصوم) لأنني قانوناً لا أستطيع ان اثبت مديونيتهم بهذا المبلغ الكبير الا عن طريق سند كتابي او وصل امانة ولكن موكلي لم يكن يملك اي دليل كتابي ضدهم فليس أمامي الا اجبار المدين على الاقرار أمام القاضي بإنشغال ذمته بهذا الدين ومن يا ترى يقر بهذا ؟! على أية حال اوقعت المدين بالفخ وأجبرته على الاقرار أمام القاضي بأنه قد أخذ المبلغ من موكلي ، الطريف بالأمر أنه قبل ايام جاءت الامرأة المسنّة وهي تبحث عني بعد كل تلك السنين وعندما تساءلت عن سبب بحثها عني قالت :

الست المحامي وليد الشبيبي ؟! أنا أعرفك جيداً فكيف نسيتني وانا قد وكلتك في دعوى ؟! وعندما ذكرتني بالدعوى تبيّن انها (الخصم) وليست موكلتي ، وان لديها محام اخر في دعوى اخرى واختلط عليها الحابل بالنابل ولعل وطأة السنين والعمر والشيخوخة قد جعلها تنسى محاميها وتبحث عن المحامي الذي أقام عليها دعوى ؟!! ورغم اخباري لها بالحقيقة ومحاولتي تذكيرها بالأمر الا انها رفضت وأصرّت واستغربت (أنكاري لموكلتي وتقصد نفسها !) ومع ذلك ورغم اقتناعها (على مضض) فقد تمسكت بي رغم علمها اني اقمت عليها دعوى وارادت ان توكلني بدعوى ضد موكلي نفسه فرفضت رفضاً قاطعاً لأسباب قانونية (لا يجوز التوكل عن طرفين متخاصمين بنفس الدعوى) ؟

هذه الحالة النادرة لم تمر بي طوال ممارستي للمهنة التي قاربت الـ (11) عاماً وهي حالة طريفة إلى جانب حالة طريفة أخرى ذكرتها في موقع آخر عن المحامي المسن الذي يكتب في لائحته مطلع اغنية الراحلة فائزة أحمد (بيت العز يا بيتنا) للدلالة على (قيمية) العقار الخاص بموكلته وهو يصف الراحلة فائزة أحمد (الراحلة الخالدة الذكر) مما أثار حفيظة المحكمة والتي اعتبرت ما كتبه تحقيراً واستهانة بها فأمرته بحذفها وهو الذي بالكاد يستطيع الوقوف على قدميه بسبب كبر سنه ووهن حواسه واعضائه ؟!

حقاً انها مواقف طريفة لا نقصد منها السخرية من شخص بقدر الاشارة الى كوميدية المواقف في أوج انشغالنا بهذه المهنة الجادة .


صفّر الحكم وهكذا خسر فريق ريال مدريد أمام ليون الفرنسي في ملعب الاخير وبقاء (عقدته) أمام هذا الفريق !

تحياتي واحترامي لك يا صديقي وتحياتي واحترامي للاستاذة ليلى عامر لتفهمها ولتعليقها الرزين

واحترامي للجميع


_________________
<P>
<BR>
<BR></P>

عبدالكريم قاسم


المستشار الدرامي للمنتدى
المستشار الدرامي للمنتدى
اشكرك اخي وليد على هذه الحكاية الطريفة فلا تنسانا منها بعد ان تقطع شوطا لا بأس به بالردود على الاخوة الاعضاء الاكارم
كن بخير

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
شكرا لك يا صديقي العزيز الاستاذ عبد الكريم قاسم

والان عودة لسؤال الاستاذ محمد جمعة (كنت اليوم اود اللقاء بك وبالاستاذ كريم لساعدي لكن تم تأجيل الموعد الى الاحد او الاثنين القادم بإذن الله تعالى لعدم تفرّغ لاستاذ كريم) :

س4/ عملت في مجال الاعلام كمقدم ومعد برامج وضيف دائم على برامج وأشرفت على تحرير أول جريدة مختصة بالشأن القانوني بعد الاحتلال بين كل هذه المجالات الاعلامية أين تجد نفسك ؟

ج : أولاً أعتذر لك يا صديقي وللجميع على هذا التأخير واشكرك الجميع على تفهمكم لهذا التأخير ،
ثانياً ، بلا شك يا صديقي لكل مجال من مجالات العمل في بلاط صاحبة الجلالة والسلطة الرابعة (الاعلام) هناك خصوصية وجوانب تتميز بها عن غيرها من المجالات الاعلامية الأخرى فالاعلام المقروء له له خصوصياته ومزاياه وكذلك الاعلام المرئي ومثله المسموع ، ولعل الشهرة تأتي من خلال الاعلام المرئي (التلفزيون) وكذلك الاذاعة اللذان (الاذاعة والتلفزيون) يكفلان لك شهرة والأسم المعروف ولكن ليس هذا دوما جيداً بل أحياناً قد يؤثر ذلك عليك بطريقة أو بأرى (على مهنتك الأصيلة المحاماة وما إلى ذلك !) ، ولكن صراحة ، أفضل الاعلامى المقروء لعدة أسباب منها الحرية المطلقة (ولا يوجد مانع او كابح الا الوازع الداخلي) طبعاً الحرية المطلقة هذه التي اقصدها لا توجد حتى في الاعلام المقروء الا لو كنت انت من أصدر تلك الصحيفة أو ترأست تحريرها أ كنت مسؤولاً على صحة من صحفاتها ، وطبعا الحرية المطلقة التي اعنيها هي الحرية المسؤولة - الواعية - الناضجة - التي لا تخرق القوانين والنواميس رغم انها (تحلحل) ما تراكم ن معتقدات راسخة ان هي الا خعبلات استوطنت في النفوس والعقول فألغتها وحولتها إلى ديكور ! ..

نعم أجد نفسي في الاعلام المقروء ولكن المعضلة التي نعانيها نحن المحامون - هو عدم استطاعتنا التفرّغ للاعلام بل مهنتنا اساسية لها متطلباتها والتزاماتها وبالتالي فهي التي (تنفق) علينا ، أما الاعلام وغيره فنحن الذي ننفق عليه ، لأننا لم ندخل الاعلام لأسباب مادية او لاتخاذها مهنة للتعيّش بل كنا وما زلنا هواة لها وعشاقاً خالدين ازليين ننتظر أمام بلاطها علّها يوماً تشفق علينا وهي تارة تشفق وأخرى (تتكبّر) وهذا من حقها (أليست صاحبة الجلالة) !

منذ كنت صغيراً في ور المراهقة كنت أراسل الصحف وانشر مواضيع متعددة وهكذا أستمررت حتى دخولي للجامع وتخرجي فيها ولكن التجربة الأنضج والاكثر نصاعة ووضوحاً وفيها مارست هواياتي بلا قيد أو شرط او منع او حظر ، هو تجربة إصدار جريدة صغيرة بإمكانات محدودة جداً وهي جريدة (العراق الدستوري) فقدت شاركت وعملت بكل شيء ، من شعار الجريدة والمنظة الانسانية التي اسسناها في حزيران/ يونيو 2003 (أحترام الدستور وسيلة الشعب لقمع الطغاة) إلى تصميم الصحيفة وطباعتها في كل حرف وخط وكان عملاً صحفياً بكل ما تعنيه الكلمة من معنى .. فلم يكن هناك انترنت نستند او نعتمد عليه ولا خاصية (النسخ واللصق) فضلاً عن كتابة العمود الأفتتاحي للجريدة إلى كل شيء حتى (رغم رداءة طباعتها واخراجها الفني وورقها وصغر حجمه وقلة النسخ المطبوعة منها) أقول حتى بمرور الزمن وجدت الكثير من الحقوقيين المتابعين لها ولا زالوا يفتقدون هذا اللون الاعلامي المقروء الذي أختفى (لأن الاعداد الاخيرة بل أغلب اعدادها بصراحة كانت تطبع وتكتب وتنشر وتوزع من قبل كاتب السطور وهذا متعب جداً ويحتاج إلى شبه تفرّغ وفوق ذلك انفاق مالي مستمر) والجريدة (أقصد جريدة العراق الدستوري صدرت بواقع (نصف شهرية - حقوقية/ سياية) والآن رغم وجود عشرات الحف وبأمكانياتها الكبيرة الا انه لا لم تجد صحفة تغل مكانها وبلونها وصبغتها الخاصة التي لا زال يفتقدها المحامين وكل من كان يتابعها سابقاً رغم انها توقفت عن الصدور منذ تشرين الثاني/ نوفمبر 2005 الا اني لم أزل أسمع من بعض الزملاء المحامين سؤالهم عن هذه الجريدة وطلبهم لاعدادها ؟! (صدر العدد صفر منها في 15 حزيران/ يونيو 2003 وتوقفت نهائيا في تشرين الثاني/ نوفمبر 2005) .

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
ليلى عامر كتب:السلام عليكم .....
أعتذر بشدة عن غيابي الذي طال عن منتداكم الرائع لكنني والله لدي ظروف مختلفة ....
شاركت الشهر الماضي في أسئلة للأخت زينب وها انا اليوم أقرأ عن هذه الاستضافة الرقيقة الخاصة بأخينا وليد ...
وليد النشيط والذي أتصوره طفلا مشاكسا تارة وتارة أخرى جادا و صارما ...
لديك بعض الأحزان الواضحة على ملامحك لكنها مبررة وتفضح لنا الحالة التي تعيشها بغداد و رغم هذا كله و طبعا بسعادتي بوطني الا أنني أحسدك على نعمة بغداد التي تعيشها بنخيلها و رمالها و حتى بأنينها ....
أنت تعيش وسط أحلى مدينة وأنا أعتبرها مدينة الأصالة و التاريخ العربي الاسلامي ....
لك كل هذه الفرحة بين يديك لذلك أنت نشيط و بطل مسؤول عما تفعل ....
عفوا على هذه الكلمات التلقائية .....
سأسألك بعض ما يدون بذهني ..
لماذا اخترت هذه اللوحة الرائعة لتكون الصفحة الخلفية للمنتدى ؟؟؟
هل لها بعض الأثر على قلبك و ذكرياتك ؟؟؟
لأي جهة يميل وليد هل لجهة الفن بما فيه الكتابة و الرسم أم للقانون و المحاماة ؟؟؟
لو عرض عليك عمل في دولة من المغرب العربي هل تقبل السفر و العمل بها ....بيني و بينك سأدعوك لزيارة الجزائر ....
كيف يواجه وليد مشكلة عاطفية هل يقرر بمفرده أم يشرك الطرف الآخر في القرار مهما كان قاسيا ....؟؟
و أخيرا هل لوليد أصدقاء من الجزائر ؟ و ما رأيك في الفريق الوطني الجزائري ؟؟؟؟بكل روح رياضية ؟؟؟
تحياتي اليك سيدي و دمت بكل الخير .....

مبدعتنا الكريمة الأستاذة ليلى عامر .. آسف جداً للتأخر بالرد ..

أشكرك جداً مبدعتنا العزيزة أختي الكريمة على أسئلتك وطرحك الجميل وعلى القراءة الذكية لملامح وسلوك كاتب السطور ..

رائع ما كتبت عن بغداد الجميلة بغدادك وبغداد الجميع رغم كل ما حصل ويحصل بها وفيها وعليها من القريب والبعيد .. نعم بغداد كما وصفت بكلماتك الرائعة .. كل شيء فيها أحلى وأجمل وأكثر عمقاً بل حتى الشمس فيها أحلى رغم قيظ الصيف الطويل وارتفاع درجات الحرارة .. هذا ليس أنتقاصاً لبقية مدننا العربية الأصيلة والجميلة فكل منها له خصوصية ومعنى وعمقاً وجمالة كالقدس الحبيبة ووهران الجميلة وفاس العزيزة والقاهرة المحروسة ومكة المكرمة والمدينة المنورة وصنعاء الأصيلة وتونس الخضراء والدوحة العامرة ودمشق العروبة وبيروت الرائعة وعمّان الأنيقة والكويت الزاهرة والخرطوم العامرة ومسقط التطور وبنغازي الجهاد .. فالكل أحلى صورة في القصيدة الواحدة .. واحلى نغمة في أحلى الألحان ..

ولكن هل من قبيل الصدفة على مرور الزمن وطوال تاريخنا العربي والاسلامي أنه .. عندما تعز بغداد واهلها فالعرب والاسلام كله يعز .. وعندما تحتل وتدمر فالعرب لا يختلف حالهم عنها ؟! وكأنها ترمومتر حال العرب والمسلمين عندما تتوحد وتشمخ وتنهض وتتوحد وأهلها .. فالعرب والمسلمين في أوج عظمتهم والعكس صحيح .. والتاريخ خير مثال ؟! وحاضر بغداد أيضاً أنعكاس لحال العرب والمسلمين !

س 1 : سأسألك بعض ما يدون بذهني ..
لماذا اخترت هذه اللوحة الرائعة لتكون الصفحة الخلفية للمنتدى ؟؟؟ هل لها بعض الأثر على قلبك و ذكرياتك ؟؟؟


ج : وهل يمكن لأحد ان يقاوم سحر هذه اللوحة (والمرأة) : موناليزا – جيكوندا
موناليزا (بالإيطالية: Mona Lisa) أو الجيوكاندا (بالفرنسية: La Joconde‏)
http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%B2%D8%A7
http://en.wikipedia.org/wiki/Mona_Lisa
انها لوحة قمة في الجمال الفني والتي تجسد مدى الموهبة التي يضعها الخالق في عبد من عباده ليظهرها بوساطة فرشاة وقماشة والوان فحسب .. لوحة هادئة وعميقة في كل شيء وهي لم تبح بكل أسرارها رغم ان ليوناردو دا فنشي قد رسمها للفترة بين (1503 – 1510 ميلادية)

موناليزا (بالإيطالية: Mona Lisa) أو الجيوكاندا (بالفرنسية: La Joconde‏) هي لوحة رسمها الإيطالي ليوناردو دا فينشي. يعتبرها النقاد والفنانون واحدة من أفضل الأعمال على مر تاريخ الرسم. حجم اللوحة صغير نسبيا مقارنة مع مثيلاتها حيث يبلغ 30 إنشا ارتفاعا و 21 إنشا عرضا.

بدأ دا فينشي برسم اللوحة في عام 1503 م، وانتهى منها جزئيا بعد ثلاث أو أربع أعوام، فيما تم الانتهاء من أجزاء من اللوحة عام 1510. وهي لسيدة إيطالية تدعى ليزا ديل جيوكوندو (1479-1542) زوجة للتاجر الفلورنسي فرانشيسكو جوكوندو صديق دا فينشى والذي طلب منه رسم اللوحة لزوجته عام 1503.

للمشاهد العادي أهم ما يميز لوحة الموناليزا هو نظرة عينيها والابتسامة الغامضة التي قيل إن دا فينشي كان يستأجر مهرجا لكى يجعل الموناليزا تحافظ على تلك الابتسامة طوال الفترة التي يرسمها فيها. إختلف النقاد والمحللين بتفسير تلك البسمة، وتراوحت الآراء بسر البسمة بدرجات مختلفة إبتدأ من "إبتسامة أم دا فينشي" وانتهاءا "بعقدة جنسية مكبوته لديه".
إلا أن ما يميز لوحة الموناليزا هي تقديم لتقنيات رسم مبتكرة جدا (ما تزال سائدة إلى الآن). فقبل الموناليزا كانت لوحات الشخصيات وقتها للجسم بشكل كامل وترسم مقدمة الصدر إما إسقاطا جانبيا لا يعطي عمقا واضحا للصورة (و هي الأغلب) وإما أماميا مباشرا للشخص وبنفس العيب. فكان دا فينشي أول من قدم الإسقاط المتوسط الذي يجمع بين الجانب والأمام في لوحات الأفراد. وبذلك قدم مبدأ الرسم المجسم. يمكن ملاحظة الشكل الهرمي الذي يعطي التجسيم في اللوحة حيث تقع اليدين على قاعدتي الهرم المتجاورتين بينما تشكل جوانب الأكتاف مع الرأس جانبين متقابلين للهرم. هذه التقنية كانت ثورية وقتها وهي التي أعطت دفعا يجبر المشاهد إلى التوجه إلى أعلى الهرم وهو الرأس. هذا الأسلوب تم تقليده فورا من قبل عظماء الرسامين الإيطالين المعاصرين له مثل رافئيل. كما قدم ليوناردو تقنية جدا في هذه اللوحة وهي تقنية الرسم المموه، حيث لا يوجد خطوط محددة للملامح بل تتداخل الألوان بصورة ضبابية لتشكل الشكل. نفس التتقنية الضبابية إعتمدها ليوناردو ليعطي انطباع العمق في الخلفية. حيث يتناقس وضوح الصورة في الخلفية كلما إبتعدت التفاصيل. وهي تقنية لم تكن معروفة قبل هذه اللوحة وأعطت إحساسا بالواقيعة بصورة لا مثيل لها ضمن ذلك الوقت. فرسومات ذلك العصر كانت تعطي نفس الوضوع لجميع محتويات اللوحة. هذه التقنية مكنته ممن دمج خلفيتين مختلفتين تماما ويستحيل الجمع بينها في الواقع؛ فالخلفية على يمين السيدة تختلف في الميل والعمق وخط الأفق عن الخلفية التي على اليسار. بحيث تظهر كل خلفية وكأنها رسمت من ارتفاعات إفقية مختلفة للرسام.
أحد أعمال رافئيل، حيث يظهر تقليده لعمق دا فينشي يعتقد أن الصورة الحالية غير كاملة إذ يوجد لوحات منسوخة من قبل رافائيل للموناليزا تظهر تفاصيل جانبية إضافية يعتقد بأنها قد أتلفت سابقا عند نقل اللوحة من إطار إلى إطار أخر. فرانشيسكو زوج الموناليزا لم يستلم اللوحة من دا فينشي، كون دا فينشي أخذ وقتا طويلا برسمها، ويعتقد بأن دا فينشي كان يسافر حاملا اللوحة معه ليعرض إسلوبه الجديد ومهاراته.

جلب ليوناردو الصورة إلى فرنسا عام 1516 م واشتريت من قبل ملك فرنسا فرنسيس الأول. وضعت الصورة أولا في قصر شاتوفونتابلو ثم نقلت إلى قصر فرساي. بعد الثورة الفرنسية علقها نابليون الأول بغرفة نومه. واللوحة تعرض حاليا في متحف اللوفر في باريس فرنسا.

وفي دراستي لعلم الآثار – وتخصصت في السنتين الاخيرتين من السنوات الاربع بالخط المسماري (بضمنها اللغتان السومرية والاكدية) للفترة بين 1989 – 1993 في جامعة بغداد/ كلية الآداب ، درسنا تمثال عراقي عمره آلاف السنين سبق المسيحية بآلاف السنين في مدينة نمرود العراقية (شمال العراق قرب محافظة نينوي – مدينة الموصل) هذا التمثال لأمرأة عراقية جميلة حمل وجهها معان عدة حدت بمكتشفي التمثال أن يطلقوا عليه تسمية (موناليزا نمرود) (لاحظي الصورة أدناه : موناليزا نمرود) :
وهي تتصدر واجهة منتدانا هذا ، لذا وبما ان منتدانا هذا جنسه (أدبي/ ثقافي) بالدرجة الأساس (كما هو مصنّف عند مجموعة أحلى المنتديات التي ينتمي اليها منتدانا والذي يضم آلاف المنتديات ومن بين حوالي 600 منتدى (أدبي/ ثقافي) أيضاً ، أقول وبما ان هذا هو صنفه ، فلم أجد أفضل واحلى واروع واكثر عمقاً وسحراً من هذه اللوحة الهادئة وهي قد أضحت (الثيمة) و(اللوغ) الذي يميّز منتدانا عن غيره من المنتديات رغم ما تلقيناه من تساؤلات مستمرة لا بل حتى أعتراضات عليها (الصورة) ومطالبتهم بالتغيير في خلفية المنتدى بين الفينة والفينة الأمر الذي سيفقد منتدانا (ثيمته) التي تميّزه والتي تمنحه هذا الجمال والسحر والعمق والهدوء الواضح كله باللوحة فضلاً عن رمزية موناليزا نمرود بدورها ،

س : هل لها بعض الأثر على قلبك و ذكرياتك ؟؟؟

لا ليس لها أثر خاص على قلبي وذكرياتي بل السبب ما قلته أعلاه ، ولكن (قد أقول هذا لأول مرة لأحد !) فقد كنت رساماً منذ الصغر وأستمررت بالرسم حتى دخولي كلية الآداب/ جامعة بغداد ومن اللوحات التي حاولت رسمها هي (موناليزا) بالأبيض والأسود وعلى ورقة أقل من حجم A4 ولا أعرف اين وضعتها أو لمن أعطيتها ، اذ عادة كان المعارف يأخذون ما أرسم للاحتفاظ بها (الرسومات) عندهم ولكن تركت الرسم ولكن هذا ساعدني بسهولة أن اجيد الخطوط العربية الفنية بأنواعها وأصبح خطاطاً (بالخط العربي) بالقلم المعروف (القصبة ذي الشفرة المائلة المشهورة عند الخطاطين العرب منذ مئات السنين) أقصد خطاطاً بالجيش العراقي السابق عندما أديت خدمة العلم الالزامية بعد نيل شهادة البكلوريوس في الآداب عام 1993 فمعروف ان الرسام يمكن بسهولة ان يصبح خطاطاً للخط العربي والعكس غير صحيح (أي لا يمكن للخطاط ان يصبح رساماً لو لم تكن عنده موهبة الرسم أصلاً) ومعروف أيضاً ان تعلم الخط العربي بالطريقة الفنية الاكاديمية (طريقة النقط بالقلم أولاً) صعبة جداً اذا ما كان الخطاط أعسر (كاتب السطور أعسر اليد والقدم !) ولكن اذا ما أجاد التعلم (بعد جهد مضاعف عمن يستخدم يده اليمنى) الا انه سيصبح خطاطاً كبيراً وتاريخ الخط العربي يؤكد ذلك .

س 2 : لأي جهة يميل وليد هل لجهة الفن بما فيه الكتابة و الرسم أم للقانون و المحاماة ؟؟؟

ج : بل أنا منحاز تماماً للفن والرسم والكتابة والابداع الفكري وهذا ما يعرفه عني كل من يعرفني ومنهم صديقي الاستاذ محمد جمعة عبد ، (لا أريد أن أفرض عليه رأيه فيّ طبعاً فهذه مصادرة لحقه) ولكن هذا لا يعني ان الحياة تستقيم بالطرف او اللون الواحد ! بالعكس .. فلطالما قلت وما زلت أقول وانصح الجميع .. بأن يدرسوا القانون حتى لو تخصصوا في مجالات أخرى .. فشخصية كاتب السطور فيها حد تأريخي فاصل (من حيث التفكير والسلوك والنظرة للحياة ولكل شيء فيها) وهو ما قبل دراسة القانون ، وما بعد دراسة القانون .. نحن نكتشف انفسنا (ومدى العمق الذي نحن فيه في دراسة معقدة وجافة وهامة طبعا هي دراسة القانون) ، قلت للكثير من الاصدقاء أن تدريس مواد القانون ينبغي ان يدخل في المدارس وعلى مراحل منذ السنة الاولى للابتدائية وأكاد أجزم ان دراسة القانون أهم كثيراً من تدريس (الثقافة الوطنية) (على اهمية الاخيرة ، فما فائدة تربية أجيال على حب شيء (وان كان مقدساً كالوطن) دون ان نهذب هذا الحب ونقننه ونعرفهم بأساس هذا الحب ؟1 فعكس ذلك وعدم تثقيف (محبو الوطن) وتعريفهم بسند هذا الحب ، فنحن سنسهم في تربية أجيال على (الكراهية) بداعي الحب ! لأن الحب كالكره ، طاقة وعاطفة .. وهي هطيرة اذا ما استغلت من قبل الطاغية او الحزب الحاكم ، لأنه سيجيرها بسهولة لصالحه ويستطيع ان يلوي عنق الوطنية ويقود تلك (القطيع) الجماهيرية (لأنها لا تملك الوعي ولا معرفة حقوقها وما لها وما عليها لانها تربت على الحب والكره فقط بلا تعريفهم بقانونية وسند هذا الحب وذاك الكره !) ، نحن نحتاج الى شخص واعي ويعرف ما له وما عليه عند ذلك سيصل بسهولة إلى (درب) الوطن وسيعرف متى سيحيد عن جادته وينزلق في الخيانة والعمالة ! الأصل معرفة الحق قبل معرفة الحب الجمعي الذي يطلق عليه الطغاة (بتضليل خبيث مؤدلج) (الوطنية) ولهذا قال احد المفكرين الغرب :
الوطنية منقبة الأشرار !
حديث سريع دار بين كاتب السطور والصحفي معد ومقدم برنامج قانوني في تلفزيون أرضي

الزمان : في الساعة 15 ر 5 عصر الثلاثاء 16/2/2010 (قبيل التوجه للاستوديو في احد القنوات الارضية لتقديم حلقة قانونية على الهواء في الساعة 30 ر 6 مساء)
المكان : كافتيريا (كشمشة) – بغداد – منطقة الكرادة الشرقية .


الاعلامي علي التميمي : ما رأيك بالمشهد السياسي الانتخابي بعد اقل من شهر على بدء الانتخابات النيابية وما رأيك بالبرامج المطروحة من قبل المرشحين وهي كلها تؤمل المواطن بأحلام وردية سوف يصدم كعادته بعد الانتخابات ؟
كاتب السطور : هذه معضلة لن تحل بين ليلة وضحاها .. فمن يريد بناء وطن سيبدأ ببناء الانسان وبناء الانسان يحتاج إلى عقود طويلة من السنين من العمل الدؤوب ويبدأ من السنة الاولى لدخول الطفل للمدرسة . ، فكيفما تكونوا يولّى عليكم ، فماذا نتوقع من شعب هذا حاله الا أمثال هؤلاء الساسة ! ، نحن ليس مشكلتنا في حب الوطن .. فحتى الاعداء لديهم هذا والانسان مجبول على حب الاهل والمعتقد والارض التي يولد ويترعرع فيها .. فليس هذا غريباً ، وعندما تتعرض تلك النواميس عنده للتهديد فتجده يدافع وينافح عنها بروحه وبكل ما يملك ، لكن نحن نحتاج إلى تنمية الوعي في الانسان العراقي منذ صغره ، فالتعلم في الصغر كالنقش على الحجر ، خذ مثلا الفساد الاداري الذي جعل العراق في مقدمة دول العالم في الفساد الاداري .. عندما ندرّس التلميذ من الصف الاول الابتدائي ما له وما عليه وما هي حقوقه وما هي التزاماته بموجب القانون عند ذلك نحن ننمّي شعباً خطيراً وواعياً وبالتالي سوف لن يكون كالقطيع يصفق لكل من جاء بلا وعي او ثقافة .. نحتاج لمواطن يعرف حقه تماماًَ ويعرف التزاماته تماماً .. اي ما له وما عليه ليس هذا فقط بل نحتاج لمواطن يدافع عن حقه بضراوة عندما يتم التجاوز عليه من أية جهة كانت .. أي مواطن يعرف حقه ولن يفوّت حقه ولن يسكت على من يتجاوز على حقه .. وكذلك نعلّمه ألا يخالف وألا يتجاوز حدوده وألا يتجاوز على حقوق غيره .. عندما يكون المواطن بهذا الوعي القانوني .. عند ذلك سوف لن نخشى على العراق وعلى مستقبل العراق ولن نخشى من هكذا شعب (أي شعب على وجه الارض) أن يوصل الفاسدين والمنافقين والعملاء إلى مراكز القرار السياسي !


لذا الابداع هو الفحوى والمحتوى والقانون هو الاطار الذي يحوي ويضم هذا الابداع والاهم ، كي تكتمل شخصية المواطن النموذجي الذي ينبغي عليه أن يكون ! فالقانون هو الكابح والوازع والرادع الداخلي (الضمير الواعي) ، عندما ندرس القانون سنعرف تماماً لماذا الطغاة جبناء ويحملون كل هذه القسوة والجبن والخسة والنذالة والغدر والانحراف رغم كل مظاهر القسوة والقوة الظاهرة .. والطغاة الاجانب و(الوطنيون) واحد بالنتيجة !

س 3 : لو عرض عليك عمل في دولة من المغرب العربي هل تقبل السفر و العمل بها ....بيني و بينك سأدعوك لزيارة الجزائر ....

ج : طبعاً سيكون لي الشرف العظيم بزيارة بلد حبيب وعزيز على قلبي – الجزائر الحبيبة بلد المليون ونصف المليون شهيد .. ومن يعلم ربما سأزور الجزائر الحبيبة يوماً واتمنى من الله العلي القدير ان يمنحني فرصة زيارة كل بلد عربي بلا استثناء – زرت عام 1992 الاردن عندما كنت طالبا بكلية الاداب – لكن معروف عني عدم التزامي بالعمل الوظيفي وقد عرضت علي اكثر من جهة العمل لديها لكني رفضت لهذا السبب فضلا عن حبي لمهنة المحاماة – لذا اذا ما زرت اي بلد عربي فأني سأزوره سياحة ولعله سيأتي يوم يقلّد حكامنا العرب ! ما فعله حكام اوروبا لشعوبهم من وحدة وتسهيل للتنقل والسفر فهناك بقطار واحد يمكن ان يزور الاوروبي أكثر من بلد ويعود لبيته بلا تعقيد او جواز أو تأشيرة الخ !

س 4 : كيف يواجه وليد مشكلة عاطفية هل يقرر بمفرده أم يشرك الطرف الآخر في القرار مهما كان قاسيا ....؟؟

ج : لست متأكداً اني فهمت السؤال يا سيدتي ؟
لو كنت بمشكلة عاطفية أي اني في مشكلة مع (حبيبتي) (بحسب السؤال) ، والسؤال : هل سأشركها أم لا ؟ أكيد المشكلة هذه حاصلة بيننا (كعاشقين) واذا اشركتها فيها فأكيد أمامي خطان متنافران (رأب الصدع والعودة) أو (الفراق) ، لا اظن ان اشراك الطرف الاخر (في خيار الهجر) منطقياً بالنسبة لي ؟! لكن سأشركه في الحل الأول (العودة ورأب الصدع) لذا (القسوة) ستكون بلا اشراك في اتخاذ القرار الهام هذا ! اتحفظ كثيراً على موضوعة (الحب) ذاته (بعد تجارب) ولعل الحديث يطول (خصوصاً الاثر الاجتماعي على المرأة العربية بالذات وما تربت عليه في مجتمعها في ظل وجود ا:ثر من "تابو" مما يجعلها ضحية وجاني بوقت واحد) لذا كثير منهن لم يعدن يفرقن بين (الإعجاب) و(الحب) وهذه كارثة لربما تودي بمستقبل هذه المرأة نفسها !
أعود فأقول واتساءل : هل توجد امرأة اليوم تحب رجلاً لذاته وليس لماله او جاهه او مناصبه وشهاداته .. الخ ... ولو (أنطفأت تلك المصابيح عنه) فأن (أشعة) حبها (ستحجب عنه وتنحسر إلى الأبد) !!!

سألقي الكرة في ملعب المرأة : لماذا تحبين هذا الشخص بالذاته ؟ أنظري إلى نفسك وأسأليها لتعرفي من أنت حقاً ؟!

لجمله ووسامته ؟
لماله ؟
لجاهه ومناصبه ؟
لشهاداته والقابه العلمية ؟
لأسباب أخرى ؟

بأختصار ؟ ما هو تعريفك للحب ؟

أسئلة أشك بأستطاعة نسبة تزيد عن 75 % من النساء الاجابة عنها صراحة أو تصارح نفسها بها او تصارح الغير ؟

س 5 : و أخيرا هل لوليد أصدقاء من الجزائر ؟ و ما رأيك في الفريق الوطني الجزائري ؟؟؟؟بكل روح رياضية ؟؟؟

ج : عند دراستي في كلية القانون/ جامعة بغداد بين عامي (1995 – 1999) أي في فترة الحصار القاسي على العراق تعرفت على طلبة زملاء واصدقاء من تونس وفلسطين وجيبوتي .. اذكر منهم بوعلي التونسي وسرحان الفلسطيني .. وكنا نلتقي في الوسط الادبي .. واذكر ان سرحان الفلسطيني كان شخصية جميلة وهو ممتع ويحب المزاح ومن عائلة مثقفة جداً رغم مزاحه وعدم واقعيته وتصرفاته التي اوقعته في عدة مآزق بالكلية .. وذات مرة طلبت منه مجموعة الشاعر الراحل محمود درويش فأهداني مجلده الشعري الكامل وذات مرة جلب لنا قصيدته الشاعر الطويلة (مديح الظل العالي) سمعتها عشرات المرات بصوته الجهوري المميز وقدمه الزعيم الفلسطيني الراحل ابو عمار (ياسر عرفات) فهذه هي قيمة الشاعر ، يقدمه زعيم بلده . وسمعت بعد تخرجنا ان سرحان عاد لفلسطين المحتلة وساهم بالانتفاضة الفلسطينية ضد العدو الصهيوني وأستشهد (رحمه الله) تألمنا كثيراً لسماع هذا الخبر ولم نجهد انفسنا بالتحقق من صحة الخبر لأننا نعرف سرحاناً ونعرف تمرده وميتافيزيقيته وجرأته .. لقد فعلها واستشهد .. أمر آخر .. لم يكن بيتركنا ببغداد ويرحل إلى الابد .. كان رائعاً كما هو حال كل نادر وجميل ومميز .. لن يمكث طويلاً .. ولكن لم يصادف ان تعرف على صديق جزائري بالواقع وكم أتمنى ان أتشرّف بذلك .. في النت نعم عندي أصدقاء رائعون أمثالك سيدتي والجزائريون شعب شجاع عربي أصيل وكل من يزور الجزائر يمدح هذا الشعب الرائع ولم اصادف احدا ينتقد الشعب الجزائري (بصراحة وبلا مجاملة) وليس هذا غريباً فكيف يقدم شعب مليون ونصف مليون من فلذات اكباده من اجل نيل حريته ولم يرتضى الهوان ولا يكون هذا الشعب عظيماً ! الذي أراه برأيي المتواضع .. ان الشخصية الجزائرية أقرب للجد بمعنى ان الشخصية الجزائرية شخصية جادة بأمتياز وهذا هام جداً لأسباب معروفة . لا زلت أذكر عندما كنت تلميذاً صغيراً .. عودة معلمنا من الجزائر (بعد سنوات قضاها في التعليم بمدارس الجزائر لتعليم وتدريس اللغة العربية في حملة التعريب ضد الفرنسة) كان يتحدث عن الجزائر وعن الشخصية الجزائرية وكان يتحدث بحب عن هذا البلد العربي الحبيب ولا زلت اذكر رغم صغر سني انذاك إلى ان الشخصية الجزائرية رشيقة ورياضية بطبعها حتى قال مزحة عنا نحن العراقيون بالجزائر – قال المعلم : هناك قلما تجد شخص جزائري بكرش ! لأنه شعب منظم وكذلك عاداته الغذائية والاكلات الجزائرية لن تجعل من الشخص يعاني من الترهل والبدانة عكسنا نحن العراقيون . فإذا رأينا شخص يتمشى في شوارع الجزائر ولديه (كرش) سنعرف فوراً أنه عراقي هههههه (لا زلت اذكر ما قاله معلمنا ومنها هذه المزحة الواقعية) فمعروف عن اكلاتنا العراقية اغلبها يؤدي للبدانة و(الكرش) فالرز (التمن) الطبق الرئيسي اليومي للمائدة العراقية فضلا عن (الباجة) (اي لحمة راس وكوارع عند اخوتنا المصريين) كذلك بقية الاكلات الشعبية المليئة بالدهون الحيوانية !

س : و ما رأيك في الفريق الوطني الجزائري ؟؟؟؟بكل روح رياضية ؟؟؟

عندما كنت صغيرا جدا تابعت ردود افعال فوز الجزائر التاريخي على المانيا الغربية في مونديال اسبانيا 1982 وبسبب هذا الفوز الرائع لجيل عصاد والاخضر بلومي ورابح ماجر وغيرهم شعرت بالفخر والزهو لأني عربي ، فأية ملحمة قدمها الأخضر الجزائري بجيل العمالقة الذي استمر حتى مونديال 1986 وقدم مباراة أمام البرازيل حتى تلاعب بالبرازيل بالشوط الاول واضاع اهدافا محققة واستبسل الحارس دريد وتعملق ولكن خطأ مشترك منه ومن مدافع جزائري سجلت البرازيل هدفا غير مستحق (اذكر ان فالكاو او اليماو قد سجله) كذلك أدى اداء رائع امام ايرلندا الشمالية قبل ان يخسر أمام اسبانيا في مباراة لا زلت اذكر مشاعر الاسى والمرارة خصوصا رافق ذلك خسارة العراق في مباراته في مشاركته الوحيدة بالمونديال ولكن افرحنا كلنا كعرب الاداء الراقي للمغرب من جيل الزاكي بادو ومحمد التيمومي وكريمو وعزيز بودربالة (كان محترفا في سيون السويسري) وبالأخص الفوز الباهر على البرتغال بالثلاثة العربية الرائعة وكان الجو ممطرا بالملعب ولكن لا زلت اذكر الفرح العارم الذي جعلنا نقفز فرحا للاداء الذي شرف كل العرب .

الجزائر في مونديال اسبانيا 1982 كانت تستحق التأهل للدور الثاني بعد فوز تاريخي 2 – 1 على المانيا الغربية وفوز على تشيلي ولكن كبوة مفاجئة أمام النمسا قد جعلت المانيا والنمسا يتآمرون (بخسة ونذالة معروفة) ويخرجون الجزائر لان النمسا ضمنت التأهل بفوزين ولكن بقي التنافس على المقعد الثاني بين المانيا والجزائر وفازت الجزائر وكانت تنتظر تعادل او خسارة المانيل لتتأهل بصحبة النمسا ، لكن التآمر الذي حصل بين المانيا والنمسا قد جعل المانيا تفوز على النمسا لترافقها للدور الثاني وتخرج الجزائر مرفوعة الرأي رغم هذه المؤامرة القذرة وكم فرحنا عندما انهزمت المانيا بنهائي البطولة أمام ايطاليا بهدف هداف البطولة باولو روسي ، وبسبب هذه المؤامرة الدنيئة قرر الفيفا اجراء المباريات الاخيرة للمجموعة الواحدة بوقت واحد لقطع الطريق على المتآمرين .
سعيد جداً بأن الجزائر ستكون ممثلنا العربي في مونديال جنوب افريقيا 2010 لان الجزائريون رجال في الملعب والرجال يمتحنون في المصاعب والجزائريون أهل للمصاعب والمونديال استحقاقهم الذي تأخر طويلاً منذ آخر مشاركة في مونديال مكسيكو عام 1986 ولكن ينبغي الانتباه الى مسألة البناء النفسي للفريق ، فما حدث في بطولة امم افريقيا أمام مصر والطرد والخسارة والانذارات (رغم كل ما حصل من ظروف ومن تحكيم) الا ان المحترف يجب ان لا يتأثر نفسياً وينجرف بعاطفته مما يضر بالفريق والجزائر ستقابل منتخبات لها باع طويل مثل البرازيل وايطاليا والمانيا والارجنتين واسبانيا ولاعبو تلك المنتخبات على قدر كبير من الاحترافية ومدربو المنتخبات التي ستلاعب الجزائر قد تابعوا بدقة مباريات الجزائر في امم افريقيا الاخيرة وسيركزون على نقاط ضعفه ومنها عدم انضباط بعض اللاعبين ، على المدرب الرائع رابح سعدان ان ينتبه الى نقطة الضعف تلك والا سيعمد مدربو تلك المنتخبات العالمية الى التركيز على ذلك واستفزاز اللاعبون الجزائريون !
منتخب الجزائر 2009 و2010 يضم جيل رائع ولكن بصراحة أرى ان جيل منتخب الجزائر عام 1982 والى 1986

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D8%B7%D9%88%D9%84%D8%A9_%D9%83%D8%A3%D8%B3_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85_%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%AF%D9%85_1982

كان جيلا ذهبيا احببناهم ومنهم رابح ماجر والاخضر بلومي وعصاد ودريد والقاسي سعيد ، فرحت كثيرا للجزائر بالتأهل وان كنت أتمنى أن تتأهل مصر للمونديال بمعية الجزائر لانها تضم جيلا ذهبيا لمصر حصد كل الالقاب ولم يكن ينقصه الا التأهل للمونديال ومن المؤسف ان هذا الجيل سيعتزل بدون اللعب هناك ! في تصفيات مونديل المانيا 2006 خسرت الجزائر بملعبها بثلاثة اهداف نظيفة امام منتخب افريقي مغمور وكان بالاستوديو التحليلي للجزيرة الرياضية رابح ماجر الذي حزن كثيرا وبكى بدموع المرارة للحال الذي وصلت اليه الكرة الجزائرية في تلك الفترة ولم يكمل الاستوديو التحليلي وخرج بسبب وضعه النفسي وفرحت كثيرا تأهل الجزائر في هذا المونديال وفرحت كثيرا من اجل لاعبنا السابق ماجر والذي سجل واحدا من اجمل الاهداف بالتاريخ بكعب قدمه عندما كان يلعب لبورتو البرتغالي بمرمى بايرن ميونيخ الالماني في نهائي بطولة اندية اوروبا عام 1987 وبه فاز بورتو باللقب الاوروبي (وصفع ماجر الالمان وعاقبهم على تأمرهم مع النمسا عام 1982) .

كل التوفيق للجزائر ممثل العرب الوحيد في مونديال جنوب افريقيا

عذرا للاطالة والاسهاب

عبدالكريم قاسم


المستشار الدرامي للمنتدى
المستشار الدرامي للمنتدى
الاخ وليد مساء الخير سؤالي بسيط وهين
هل يجوز للمرأة ان تقوم مقام المأذون وتكتب عقد الزواج وتشهد عليه
كن بخير ايها الصديق

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
أخي العزيز وصديقي عبد الكريم ، أهلاً بك ، لأن سؤالك سريع ومختصر ـ فأرجو ان يسمح لي اخي العزيز حسين الفيلي للاجابة عليه ثم أعود لاجابة اسألته ،

الاخ وليد مساء الخير سؤالي بسيط وهين
هل يجوز للمرأة ان تقوم مقام المأذون وتكتب عقد الزواج وتشهد عليه
كن بخير ايها الصديق


سؤالك ينتظر اجابتين ، اجابة قانونية ، واجابة شرعية ،

الاجابة الشرعية (رغم انها ليست من اختصاصي) ، الا انها تكاد تكون معلومة ، اختلاف رجال دين بين رافض وبين مجيز وحقيقة لا اريد ان ادخل في نقاش وجدال ديني او شرعي ولكن لا اعتقد ان المرأة في الاسلام وفي شريعتنا السمحاء تختلف عنا بشيء الا ما نص على ذلك في القرآن الكريم ، فكل ما جاء بالقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة واجب الاتباع وأما دون ذلك فهو اجتهادات لا أكثر ولا أقل ولكن أكيد انت تعرف يا صديقي الضجة التي اثيرت مثلا عندما (أمّت) امرأة الصلاة في احد مساجد الولايات المتحدة الامريكية وصلى خلفها الرجال .. ثم هناك أحاديث نبوية شريفة منقولة عن امهات المؤمنين مثل سيدتنا عائشة (رضي الله عنها) ، فمن يطمئن اليها ويركن لها في هذا الامر الجلل وهذا المقام الرفيع فهل (يحرّم) عليها ما هو دونه ! (نتحدث عن المرأة كجنس) فهي ليست أقل منا منزلة ولكن عندما اشترط الشارع الحكيم مثلاً ان تعادل شهادة الرجل شهادة امرأتين فقد نص صراحة في القرآن الكريم عن العلّة والحكمة من ذلك ، وهنا لعلي اجيبك بوجهة نظري الخاصة ويمكن مخالفتها (او حتى تخطيئها بنصوص صريحة !) نعم أرى انه يمكن للمرأة ان تقوم مقام المأذون وان تكتب عقد الزواج وأن تشهد عليه ومن يخالف هذا الرأي ليجيئني بالمنع والتحريم بنص صريح في القرآن الكريم او السنة النبوية المطّهرة (ليفحمني) ! يمكن لها كل ذلك ما دامت تتوفر الشروط المطلوبة بالمأذون وكاتب عقد الزواج ومن يشهد عليه (الرجل) ، هذا في الشريعة الاسلامية السمحاء (لاحظ اننا كرجال قانون درسنا في الجامعة خلال الاربع سنوات مواد القانون وكذلك مواد الشريعة والفقه الاسلامي) لذا لست متخصصاً بالشريعة الاسلامية ولكن بنفس الوقت لست جاهلاً بها (كمسلم وكرجل قانون) !

الاجابة القانونية ، نعم لا توجد قوانين وضعية تحرّم او تمنع المرأة من التصدي للقضاء ، فمعروف ان المأذون وكاتب عقد الزواج (بالمعنى الدارج في البلدان العربية والاسلامية) هو نفسه قاضي الاحوال الشخصية (القاضي الشرعي) فهو الذي يبرم عقد الزواج مع اختلاف طفيف في الاجراءات في البلدان العربية (مثلا المأذون في مصر يحضر لبيت العروسين لابرام عقد القران بينهما ومن ثم يصدقه في المحكمة الشرعية وهو مأذون شرعي وقانوني مجاز) ولكن في العراق ، يمكن ابرام عقد الزواج مباشرة امام قاضي الشرعية وهكذا يأخذ القاضي دور المأذون وكاتب عقد الزواج ولكن اغلب العوائل العراقية المسلمة (على اختلاف المذهبين الرئيسيين بالعراق) تشترط ان يبرم الخطيبان عقد الزواج الشرعي امام رجل دين ولكن هذا الزواج الشرعي لا يعتد به قانونا (ويعاقب بالحبس أو الغرامة كل من عقد زواجه خارج المحكمة بموجب المادة العاشرة الفقرة (5) من قانون الاحوال الشخصية العراقي رقم 188 لسنة 1959 المعدل) ولكن عادة بعد ابرام عقد الزواج الشرعي يتم التوجه للمحكمة لعقد الزواج القانوني ولعل هناك تفاصيل لن نحتاج لذكرها هنا حتى لا نخرج عن مقصد السؤال المطروح ، الذي اريد قوله ، القوانين الوضعية بالدول العربية لم تمنع المرأة من ان تصبح قاضية ففي العراق هناك قاضيات ومنهن قضاة شرعية وهنا فالمرأة عندنا (بالدول العربية وفق القوانين الوضعية) تبرم عقود الزواج (أي اصبحت مأذون وكاتبة لعقد الزواج) ، أما بالنسبة للشهادة على عقد الزواج ، فهذا جائز ايضاً شرعاً وقانوناً ، فالشهادة الشرعية المعروفة هي رجلان او رجل وامرأتان أو أربع نساء ، والقوانين الوضعية اتبعت الشريعة السمحاء بذلك ومنها قانون الاحوال الشخصية العراقي رقم 188 لسنة 1959 المعدل فوفق المادة السادسة الفقرة (1) البند (د) ذكر من ضمن شروط انعقاد الزواج وصحته : (د) شهادة شاهدين متمتعين بالأهلية القانونية على عقد الزواج .
اي ان المشرّع الوضعي لم يخالف الشارع الحكيم ، اي ان المرأة هنا تصلح للشهادة في عقود الزواج وما درج عليه اهلنا من تصرفات موروثة لا يعني ان ما يخالفها هو تغريد خارج (سرب الشريعة والقانون) ولكن للأسف احياناً الاعراف والتقاليد تكون اقوى من الشريعة نفسها والقانون طبعا !

هذه اجابتي بأختصار ولو كان هناك رأي لك يا صديقي وللجميع ان يطرحه وان كان مخالفاً مع السند الشرعي والقانوني كي نستفيد جميعنا .

احترامي لك



عدل سابقا من قبل وليد محمد الشبيبي في السبت 20 فبراير 2010, 2:34 pm عدل 1 مرات

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
حسين الفيلي كتب:استاذنا الكريم جميل اهلا بك ونشكر الاخ الفاضل محمد جمعه على هذي المعلومات التي قدمها عن استاذنا وليد وانا سبق وان قدمت مجموعه قليه جدا من الاسئله لاخت الاديبة زينب سوق اقدم لك سؤالان لا اكثر لانني اعرف وقتك ضيق جدا ولان اخوتي قدموا نفس الاسئلة التي تجول في خاطري
1/ ايهما تفضل الحياة الادبية او الحياة القانونيه ان صح تعبيري.
2/ لو عرض عليك منصب في الدوله ومنصب رفيع المستوى وعالى الشان ماذا تفضل ان يكون المنصب او ماتحب ان يكون .
اتمنى لك الصحه ودوام الموفقية
اخوك حسين الفيلي

شكرا لك يا اخي العزيز الاستاذ حسين الفيلي على اسئلتك واشكرك جدا على صبرك علي وعذرا للتأخر في الرد ، ولتفهمك لهذا التأخير ،

1/ ايهما تفضل الحياة الادبية او الحياة القانونيه ان صح تعبيري.

ج : لعله ما مر من اجاباتي يشي بالاجابة الضمنية او حتى الصريحة وأقول بأن كلاهما هامان بالنسبة لي ، فلا استطيع او (تستطيعان) الفكاك منهما (او مني) ولكن للأدب سحر وعالم سحري وفضاء لا يحده حدود ، فهذا هو الابداع ، اما القانون فما يميزه هو تلك الحدود وتلك الاسوار وهاتيك القيود التي بعدها تكون الفوضى واللاقانون والمحظور ، وعندما يجتمع الامران في شخص واحد ، يكاد الغير يظن انها تناقضات او على الاقل صعوبة ما بعدها صعوبة كصعوبة الامساك بتلك الرمانتين في اليد الواحد والتي (مع ذلك) تصفق نكاية بالمثل الذي يمنع عليها التصفيق لانها محض يد واحدة ؟!

كما قلت أعلاه ، هما كالوعاء والمحتوى ، وكالسور والفحوى ، بالنهاية ، لا استطيع العيش بدونهما ولو خيّرت بينهما فلن استطيع الاختيار ولكن لو وضعتا في كفتا الميزان فستميل كفة الابداع .. الادب (رغماً عني) !

والان اعادة او صياغة (كيفية لسؤالك) كي توقعني بفخ الاجابة الصريحة دون تملص او تنصل او اجابة دبلوماسية .

س 1 : لو كنت في مكان مغلق بلا كهرباء وأمامك ساعات طويلة لا تستطيع الخروج ومضطر للمكوث بهذا المكان المحكم الابواب الموصدة وبلا كهرباء وأمامك مكتبة ضخمة بهذا المكان ، فأي كتاب ستستل من هذه المكتبة ، كتاب قانوني أم كتاب أدبي ؟

ج : طبعا الكتاب الأدبي .

أجابة صريحة ومباشرة ولا تمنح للمجيب اي عذر كي يتملص بطريقة مهذبة عن الاجابة !


2/ لو عرض عليك منصب في الدوله ومنصب رفيع المستوى وعالى الشان ماذا تفضل ان يكون المنصب او ماتحب ان يكون .

ج : لا اخفيك سراً انه عرضت علي وظائف هامة وفيها مردود مالي كبير ليست عراقية فحسب بل حتى في الامم المتحدة (البعثة العاملة بالعراق) لكن رفضت كل ذلك لعدة اسباب (رغم مزاياها العديدة ومردودها المالي المحترم) من أسباب الرفض ، اني لا احب الالتزام في وظيفة ما واضطر للانتظام فيها بدوام رسمي وعلى وتيرة واحدة ، فهذا الامر لا احبذه وارفض التقييد بهذا المكان (والزمان) ولكن ليس هذا معناه اني لم اندم على بعض العروض المغرية (منها العمل لمدة وجيزة بعقد وبمرتب ضخم) والحمد لله على كل حال ، اما لو كنت ترمي بسؤالك يا صديقي (منصب وزاري) ؟ فاطمئن لن يعرض على امثالي مناصب وزارية ابدا وامثالي (في كل مكان وزمان) قلما تسنموا تلك المناصب لعدة اسباب !!! وفي العراق ما بعد 2003 كل من تسنم منصباً وزاريا فهو (دخل اللعبة السياسية التي انبذها واحتقرها) وارتضى لنفسه العزف على النغمات (الطائفية والعنصرية) وهكذا احتضنته (عشيرة سياسية تروج لبضاعتها الطائفية والقومية الخ) ومنها وصل للكرسي .. اعرف كثير من الزملاء في الدراسة قد صاروا في مناصب وزارية وفي المفوضيات (النزاهة ، الانتخابات) الخ وربما اقل منا علم او ثقافة او ذكاء او سمعة او تاريخ (شخصي وعائلي) ولكن ارتضوا لانفسهم (الهرولة) للتشكيلات الطائفية والعنصرية (تحت يافطة الحزب الفلاني والمنظمة العلانية !) وهم الان ينعمون بكراسي (زائلة) ! وكي لا يبقى السؤال بلا اجابة :

افضل ان يكون المنصب التحكم بميزانية ضخمة كي انفق على مشاريع صغيرة تمنح فرص العمل لشبابنا العاطل وتمنح رواتب دورية لليتامى والارامل والمطلقات ومن ليس لديه معيل وليس كما هو حاصل من مبالغ بخسة ومذلة في الرعاية الاجتماعية (هذا ان انجزت المعاملة بعد سنوات !)
ومنصب اخر ، ترؤس قوة اجرائية مهمتها الضرب على الفساد الاداري والفاسدين والسراق وابدأ بالرؤوس الكبيرة بدءاً من الوزراء انفسهم ومحاسبتهم حساب عسير يصل الى الجلد العلني بعد تلاوة (برنامجه الانتخابي والسياسي قبل ان يجلد) لانه كذب وافترى واستغل حاجة الجياع والفقراء ببرنامج كاذب وعندما ينتخب ويصل لمبتغاه يقوم بنهب اموال اليتامى انفسهم وقوت يومهم والمثال وزير التجارة (المتدين جدا) الذي سرق حصص غذائية ولفترات طويلة من ملايين الاسر الفقيرة ومنهم الايتام والارامل والمطلقات وممن ليس لهم معين فأمتدت يده الاثمة لتسرق لقمة عيشهم هذه !

مرة اخرى عذرا للتأخر بالاجابة يا صديقي

احترامي وتقديري لك

حسين الفيلي


اشكرك جدا على هذا الرد الرائع والصريح واتمنى لك الموفقية في كل خطة ...
اخوك
حسين الفيلي

عبدالكريم قاسم


المستشار الدرامي للمنتدى
المستشار الدرامي للمنتدى
الاخ الصديق وليد الشبيبي تحية صادقة
اشكرك جزيل الشكر على هذا التوضيح الرائع تعودنا الفائدة منك فكلما كانت الحاجة للعلم بقضية لا يسعنا الا ان ننهل منك ايها الرائع
دمت بالف خير
اعجبني جدا ردك على اخي حسين الفيلي
اتمنى ان تنال ذاك المنصب يوما لتكون عنوانا للفقراء الذين تنهب لقمتهم بعائد على جيوب المتخمين
كن بخير

ليلى عامر


السلام عليكم ....
أشكرك أخي وليد على اجاباتك المفصلة و الرائعة أيضا ...
أشكرك على تشجيعك و محبتك و ذكرياتك الطفولية عن الجزائر
فعلا كان لنا أساتذة من العراق أحببناهم و تعلقنا بهم لعلمهم الواسع و طيبتهم ...و أستغل هذه الفرصة لأقول لأستاذي حميد راضي و الأستاذ عقابي أدعو الله أن تكونا بخير و بصحة جيدة ...مازلت أذكركما و أذكر نصائحكما و عطفكما علينا جميعا في الفصل ...تحية عرفان بالجميل لكما و لكل أساتذتي في تلك الفترة ...

أخي وليد تمنياتي لك بالتوفيق في كل ما تقوم به في حياتك و لك الصحة و للعراق الحرية و التقدم و الاستقرار...

محمد جمعة عبد


نشكر ألاستاذ وليد الشبيبي على سعة صدرة وأجابتة على أسئلة الاعضاء وكان بالفعل ضيفا مميزا كما هو شخص مميز ....

ونشير الى كافة ألاعضاء ممن فاتهم توجية سؤال الى الاستاذ أو أغفلوا سؤالا أن الموضوع لم يغلق وبأمكانهم توجية السؤال كما هو معمول بأستضافة مشرفتنا العامة الرائعة زينب بابان....

تحياتي لكم جميعا

............


نتقدم بالشكر الجزيل للاستاذ وليد الشبيبي لسعه صدره بالاجابه على الاسئلة ومازالت استضافته مفتوحة لمن يود سؤاله
وضيف شهر اذار الاستاذ محمد جمعه عبد فمن لديه اي سؤال ليحضر نفسه
مودتي وتقديري للجميع
المشرفة العامة
زينب بابان

سعاد بابان


المستشارة التربوية للمنتدى
المستشارة التربوية للمنتدى
الاستاذ وليد المحترم اعذرني لتاخري بتوجيه الاسئله اليك تعرف كنت منذ شهر مضى في ربوع عراقنا الغالي والله يعينكم على كل حال
سؤالي هو الان حضرتك عريس ياترى مالفرق بين حياة العزوبيه والزواج والمسؤوليه بالنسبه اليك ؟
والسوال الثاني لورزقك الله بولد اوبنت ماتحب ان تكون اسمائهم
السؤال الثالث هل تجد ان الانتخابات الان في العراق مجديه للعراق ام انها تكمله للمرحله السابقه ؟؟
السؤال الرابع ماذا قدمت اليك مهنه المحاماة وماذا اخذت منك ؟؟
واشكرك لسعة صدرك
مودتي وتقديري

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
سعاد بابان كتب:الاستاذ وليد المحترم اعذرني لتاخري بتوجيه الاسئله اليك تعرف كنت منذ شهر مضى في ربوع عراقنا الغالي والله يعينكم على كل حال
سؤالي هو الان حضرتك عريس ياترى مالفرق بين حياة العزوبيه والزواج والمسؤولية بالنسبة اليك ؟

والسوال الثاني لورزقك الله بولد اوبنت ماتحب ان تكون اسمائهم

السؤال الثالث هل تجد ان الانتخابات الان في العراق مجديه للعراق ام انها تكمله للمرحله السابقه ؟؟

السؤال الرابع ماذا قدمت اليك مهنه المحاماة وماذا اخذت منك ؟؟
واشكرك لسعة صدرك
مودتي وتقديري

حمداً لله على سلامتك سيدتي العزيزة - الاستاذة سعاد بابان المحترمة .. فعلاً فرحت لك لزيارتك بلدك العزيز ورؤية اهلك واحبتك والمرة القادمة تكون معك مشرفتنا العامة المتألقة زينب بابان وقد افتقدناك هنا فأهلاً وسهلاً بك في منتداك وبين اخواتك واخوانك هنا ايتها المبدعة الفاضلة ..

عذراً للتأخر في الردود لظروف امر بها لا تمنحني الوقت الكافي للتفكير بالردود فقط انزال المواضيع على عجالة !


سؤالي هو الان حضرتك عريس ياترى مالفرق بين حياة العزوبيه والزواج والمسؤولية بالنسبة اليك ؟

ج : بما اني حديث العهد بوضعي الاجتماعي الحالي .. لذا أجد التقييم سيكون منصفاً أكثر (وأكثر واقعية) بعد مرور فترة كافية للحكم ، ولكن ما أشعر به الان هو الاحساس بالمسؤولية أكبر وأيضاً الشعور بالمشاركة في الحياة حتى في التفاصيل الصغيرة وحتى الدقائق التي امضيها لوحدي او لانجاز عمل ما (كالانترنت او ممارسة هواية معينة) أقول حتى هذه قد أصبحت من الانانية لوجود شريك يجب احترامه واحترام مشاعره ، لذا هناك أمر هام تغيّر بالنسبة لي على الاقل ! ، هو لا يحق لي تجاهل الشريك مهما كانت المسوّغات والضرورات ، عدا العمل طبعاً ، ولكن الحمد لله الشريك متفهّم الى درجة كبيرة وذو تربية عالية مهما كانت (تجاوزاتي) والذهاب بعيداً في الانشغال (وكأني ما زلت أعزباً) .

أمر آخر : يقول المثل : عندما يتزوج الرجل يدخل المجتمع وعندما تتزوج المرأة تخرج منه !

أشعر بهذا كثيراً فشئت أم أبيت فأنا رب أسرة الآن ولا يمكن التنصل من الواجبات الاجتماعية ازاء الاهل والاقارب وغيرهم !

والسؤال الثاني لو رزقك الله بولد او بنت ماتحب ان تكون اسمائهم ؟

ج : ليرزقني الله هذا الولد وتلك البنت وعندها ستكون نعمة غالية ينعم بها الخالق علينا ويضيفها الى نعمه التي لا تعد ولا تحصى .. ولكن كان الشريك قد أقترح أسم الولد واسم البنت ، لكني لم اوافق على اسم الولد وأخترت أسم (أحمد) والبنت اختار اسمها الشريك (يقين) ولم أعترض !

في كل الاحوال ، كل ما ينعم به الخالق علينا فهو نعمة لا تقدّر بثمن .

السؤال الثالث هل تجد ان الانتخابات الان في العراق مجدية للعراق ام انها تكملة للمرحلة السابقة ؟؟

ج : لا أخفيك سراً سيدتي قبيل الانتخابات لم أكن متفائلا ولو اجبت على سؤالك قبل اجرائها لقلت لك انها تحصيل حاصل ولكن أمران أثرا فيَّ وجعلاني اتوجه لصناديق الاقتراع (بعد ان قررت عدم الاشتراك بها) الاول : تهديدات الصعاليك السفلة العملاء والخونة لكل من يشترك في الانتخابات وعندما ينفذون تهديداتهم (وهم في جحورهم العفنة يرتعون !) نجد الضحايا المرأة والطفل والشيخ والفقراء والمساكين في الاسواق الشعبية المزدحمة والمناطق الفقيرة ..
الثاني : اصرار الشعب العراقي على تصحيح (الخطأ) الذي ارتكبه في انتخابات المجلس النيابي السابق في 15/12/2005 عندما تكتل طائفيا وعنصريا ثم عرف ان (الحرامية) مذهبهم واحد بغض النظر عن كونهم (سنة او شيعة او اكراد) فهم فاسدون وفرّقوا الشعب واشتركوا في ذبحه في شعاراتهم العنصرية والطائفية المقززة ، وجدت اصراراً عجيباً على الانتخابات قبل يومين والابتعاد عن الطائفية والعنصرية في اختياراتهم ولعل المشهد الانتخابي في مجلس النواب المقبل سيكون توافقي ، فالتنافس على اشده بين نوري المالكي واياد علاوي وبعدهما يأتي التحالف الكردستاني والائتلاف الاسلامي (رقم 316) وعلى هذا لن تشكل حكومة من قبل اية قائمة لانها سوف لن تنال الاغلبية الساحقة (أغلبية الثلثين) بل سيتم الاتفاق على رئيس الوزراء وعلى هذا فحظوظ علاوي ستكون أقوى بكثير من نوري المالكي خصوصا ان رمانة الميزان البرلماني (التحالف الكردستاني) سيضع بيضه في سلة من يقدّم تنازلات من اجل ضم كركوك الى كردستان (وهذا خطر جدا ولا سمح الله ستقوم حرب اهلية عاجلا ام اجلا اذا لم حصل ذلك لان كركوك يجب ان تبقى كركوكاً للكرد وللعرب وللتركمان ولا ضير من ان يكون وضعها فريداً ولا يعجز الساسة ولا رجال القانون في تكييف ذلك دستوريا وسياسياً . مع الاشارة الى ان مطالب الاخوة الكرد في التحالف الكردستاني سوف لن تقف بكرسي الرئاسة بل سوف يطالبون بكرسي رئيس الوزراء لو كانت المقاعد التي سيفوز بها هذا التحالف مشجعة وقريبة من الاغلبية البسيطة (من حق العراقيين حكم نفسهم بنفسهم بغض النظر عن قوميتهم او مذهبهم وعلى ذلك لا اجد حرجا او ضيرا من ان يكون رئيس وزراء العراق كرديا او مسيحيا او تركمانيا شريطة ان يتحدث بنفس وطني موحد وعراقي صميم لا طائفي ولا عنصري ولا اي نفس تقسيمي مقيت وبغيض) .

نعم الانتخابات مجدية ، فحتى التجارب الفاشلة تضيف متراكماً من الخبرة ومن يكبو مرة او مرتين سوف لن يعثر حتى في الظلام !

السؤال الرابع ماذا قدمت اليك مهنه المحاماة وماذا اخذت منك ؟؟

ج : قدمت لي الحرية على مصراعيها واخذت مني (الشعور بالمسؤولية) عندما منحت هذه الحرية ، وشتان ما بين من يمنح الحرية وهو (جاهل) ومن يتنعم بها وهو (واعٍ) !

اتمنى ان تكون اجاباتي وافية .. مع احترامي وتقديري لك يا سيدتي الكريمة


_________________
<P>
<BR>
<BR></P>

كاظم ناصر العبادي


السلام عليكم استاذ وليد الشبيبي
امنياتي اليك بالموفقية والسعادة
سؤالي بسيط لانني وجدت قد طرحت عليك اغلب الاسئلة احب ان اقول اليك لوعند بساط الريح هل تفكر بزيارة الهند وتعمل شهر عسل هناك الجو جدا جميل وكل شيء متوفر
امنياتي اليك بالسعادة في حياتك الجديدة



الشاعر المحامي كاظم العبادي
الهند

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
كاظم ناصر العبادي كتب:السلام عليكم استاذ وليد الشبيبي
امنياتي اليك بالموفقية والسعادة
سؤالي بسيط لانني وجدت قد طرحت عليك اغلب الاسئلة احب ان اقول اليك لوعند بساط الريح هل تفكر بزيارة الهند وتعمل شهر عسل هناك الجو جدا جميل وكل شيء متوفر
امنياتي اليك بالسعادة في حياتك الجديدة



الشاعر المحامي كاظم العبادي
الهند


أهلا بك عزيزي الشاعر الاستاذ كاظم العبادي .. وشكراً لك على طرح السؤال ، بالنسبة للاجابة ،

نعم لو كان لدي مثل هذا البساط السحري الجميل لما تراخيت لحظة عن زيارة بلاد الشرق والسحر والحكمة .. بلاد المهاتما غاندي وانديرا غاندي .. بلاد الاساطير والتناقضات ! لا بل سأزور كل بقعة من بقاع هذا العالم في شرقه وغربه .. فالحياة قصيرة وقصيرة جداً واستغلال كل ثانية منها في هذا الطواف والتجوال والسياحة سيجعل المرء حكيماً ملماً بجميع ثقافات العالم وشعوبه مما يضيف ويشذّب الكثير من شخصياتنا .

ومنها زيارة تاج محل الذي يبدو في صورتك الجميلة بحركتك الذكية التي تعتمد على خداع بصري ذكي

احترامي لك ايها الشاعر المتألق


_________________
<P>
<BR>
<BR></P>

............


الاستاذ مدير منتدانا الغالي

ياترى ماهي مشاعرك عند استقبال ابنك البكر محمد وهل ولدت زوجتك بالسلامة
لماذا لاتفرحنا معك وتطمئنا على حال شمسنا الرائعة ام محمد

امنياتي اليكم بالسعادة والسلامة

سؤالي الثاني مارايك بالبرلمان العراقي الجديد كمحامي وباحث قانوني هل تظن سيعود الامان والازدهار والرفاهية التي وعدونا بها للعراق !!

انتظر اسالتي القادمة

اعتزازي وتقديري

وليد محمد الشبيبي


مؤسس المنتدى ومديره المسؤول
شكرا لك مبدعتنا العزيزة الاستاذة زينب على اسئلتك الكريمة

أولا ، اسم الولد المنتظر هو أحمد وعلى أية حال لا فرق بين محمد واحمد لكن اسرتنا فيها الكثير ممن يحمل اسم محمد ولا يوجد من يحمل فيها اسم احمد

يفترض انه سيولد في كل الاحوال قبل يوم 25 تشرين الثاني/ نوفمبر الحالي بإذن الله تعالى ، لان يوم 25 نوفمبر يعني دخوله بالشهر العاشر وبالتالي يجب اجراء عملية قبلها

ثانيا ، ان أم أحمد لا توجد بالمنتدى بصفة نهائية ولو أرادت ان تتواجد معنا بالمنتدى فلا دخل لي بهذه الارادة وبالتالي اؤكد لك يا استاذة زينب انها غير موجودة لا بأسمها الصرلايح ولا بأي أسم رمزي ، وسبق ان اكدت لك هذا الامر يا عزيزتي والاي بي هو الذي سيؤكد ذلك ، ولو تواجدت معنا فلا اجد ضيرا ممن ان تبوح بذلك او اذكر ذلك فليس هذا سرا في كل الاحوال ,

ثالثا ، مجلس النواب الحالي لا يمثل حالة صحية في المجتمعات الديمقراطية ، فهناك أشخاص يعدون على اصابع اليد الواحدة يسيطرون على مجلس النواب والبقية اتباع لهم ، وللأسف لو كان هذا التمايز على اساس فكري/ آيديولوجي ، لقلنا اننا نخطو بالآتجاه الصحيح وننتيع خطى من سبقنا ولكن التقسيم هنا هو طائفي - عنصري - الخ ,
بالنسبة للامان والازدهار والرفاهية ، لا أظن ان الوضع الحالي سيحقق تلك المطامح والامال ، بل دعينا نكون اكثر واقعية ولننظر الى امور بسيطة يفترض انها تحققت بعد عام من الغزو (وربما ينزعج البعض من كلمة غزو او احتلال ويريدنا ان نستخدم كلمة تحرير !) اقصد بها الكهرباء – الماء المحروقات ؟!

للأسف مستقبلنا لا يبشر بخير أزاء تلك النماذج التي تمسك بسدة السلطة والتي تقاتل وتضحي حتى بالشعب ودماء ابنائه كي تبقى موجودة على الكراسي وكأننا ندور في حلقة مفرغة وكأننا لا زلنا نعيش الدكتاتورية ولكن على مراحل وتحت مسميات كارتونية اخرى .

عموما ليس صعبا ان تتحقق المطامح والامال تلك فالله قادر على كل شيء


تحياتي واحترامي لك استاذة زينب واشكرك جدا على سؤالك


_________________
<P>
<BR>
<BR></P>

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى