الكلمة .. ابداع والتزام
إدارة منتدى (الكلمة..إبداع وإلتزام) ترحّب دوماً بأعضائها الأعزاء وكذلك بضيوفها الكرام وتدعوهم لقضاء أوقات مفيدة وممتعة في منتداهم الإبداعي هذا مع أخوة وأخوات لهم مبدعين من كافة بلداننا العربية الحبيبة وكوردستان العراق العزيزة ، فحللتم أهلاً ووطئتم سهلاً. ومكانكم بالقلب.
الكلمة .. ابداع والتزام

منتدى للابداع .. ثقافي .. يعنى بشؤون الأدب والشعر والرسم والمسرح والنقد وكل ابداع حر ملتزم ، بلا انغلاق او اسفاف

منتدى الكلمة .. إبداع وإلتزام يرحب بالأعضاء الجدد والزوار الكرام . إدارة المنتدى ترحب كثيراً بكل أعضائها المبدعين والمبدعات ومن كافة بلادنا العربية الحبيبة ومن كوردستان العراق الغالية وتؤكد الإدارة بأن هذا المنتدى هو ملك لأعضائها الكرام وحتى لزوارها الأعزاء وغايتنا هي منح كامل الحرية في النشر والاطلاع وكل ما يزيدنا علماً وثقافة وبنفس الوقت تؤكد الإدارة انه لا يمكن لأحد ان يتدخل في حرية الأعضاء الكرام في نشر إبداعاتهم ما دام القانون محترم ، فيا هلا ومرحبا بكل أعضاءنا الرائعين ومن كل مكان كانوا في بلداننا الحبيبة جمعاء
اخواني واخواتي الاعزاء .. اهلا وسهلا بكم في منتداكم الابداعي (الكلمة .. إبداع وإلتزام) .. نرجوا منكم الانتباه الى أمر هام بخصوص أختيار (كلمة المرور) الخاصة بكم ، وهو وجوب أختيار (كلمة المرور) الخاصة بكم كتابتها باللغة الانكليزية وليس اللغة العربية أي بمعنى ادق استخدم (الاحرف اللاتينية) وليس (الاحرف العربية) لان هذا المنتدى لا يقبل الاحرف العربية في (كلمة المرور) وهذا يفسّر عدم دخول العديد لأعضاء الجدد بالرغم من استكمال كافة متطلبات التسجيل لذا اقتضى التنويه مع التحية للجميع ووقتا ممتعا في منتداكم الابداعي (الكلمة .. إبداع وإلتزام) .
إلى جميع زوارنا الكرام .. أن التسجيل مفتوح في منتدانا ويمكن التسجيل بسهولة عن طريق الضغط على العبارة (التسجيل) أو (Sign Up ) وملء المعلومات المطلوبة وبعد ذلك تنشيط حسابكم عن طريق الرسالة المرسلة من المنتدى لبريدكم الالكتروني مع تحياتنا لكم
تنبيه هام لجميع الاعضاء والزوار الكرام : تردنا بعض الأسئلة عن عناوين وارقام هواتف لزملاء محامين ومحاميات ، وحيث اننا جهة ليست مخولة بهذا الامر وان الجهة التي من المفروض مراجعتها بهذا الخصوص هي نقابة المحامين العراقيين او موقعها الالكتروني الموجود على الانترنت ، لذا نأسف عن اجابة أي طلب من أي عضو كريم او زائر كريم راجين تفهم ذلك مع وافر الشكر والتقدير (إدارة المنتدى)
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» دورة تدريبية عن " عقود الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والامتياز، والبوت " 25-29 ديسمبر 2106، القاهرة
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:47 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " صياغة العقود وأثر ذلك في كسب الدعاوى " 25- 29 ديسمبر 2016، القاهرة
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:39 am من طرف صبرة جروب

» دورة تنمية مهارات المحامين في الدعاوي الإدارية والمدنية (تحضير القضايا، كتابة الدفوع والأسباب والطلبات، الترافع أمام المحاكم وهيئات التحكيم، 25 - 29 ديسمبر 2016، القاهرة
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:30 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن "تنمية المهارات القانونية لأعضاء إدارات الموارد البشرية، وشؤون الموظفين، والعقود والمشتريات، والشؤون الإدارية والمالية " 4-8 ديسمبر، 2016
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:15 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " المستشار القانوني في المنازعات التجارية " 27 نوفمبر- 1 ديسمبر 2016 ، دبي
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:04 am من طرف صبرة جروب

» Medical Liability Program 2017
السبت 03 ديسمبر 2016, 5:53 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن "فن التعامل مع أصحاب المصالح والمنتفعين لإنجاح المشروعات والأعمال في القطاعين الحكومي والخاص " 4-8 ديسمبر 2016، دبي
الجمعة 11 نوفمبر 2016, 9:06 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " كتابة المشورة القانونية والرأي القانوني" 4-8 ديسمبر 2016، دبي
الجمعة 11 نوفمبر 2016, 8:54 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " ترجمة القوانين واللوائح/التعليمات/الأنظمة والقرارات الوزارية " 27 نوفمبر- 1 ديسمبر 2016، دبي
الجمعة 11 نوفمبر 2016, 8:37 am من طرف صبرة جروب

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
ديسمبر 2016
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 

اليومية اليومية

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
صبرة جروب
 

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

المواضيع الأكثر نشاطاً
تفسير الأحلام : رؤية الثعبان ، الأفعى ، الحيَّة ، في الحلم
مضيفكم (مضيف منتدى"الكلمة..إبداع وإلتزام") يعود إليكم ، ضيف شهر نوفمبر/ تشرين الثاني ، مبدعنا ومشرفنا المتألق العزيز الاستاذ خالد العراقي من محافظة الأنبار البطلة التي قاومت الأحتلال والأرهاب معاً
حدث في مثل هذا اليوم من التأريخ
الصحفي منتظر الزيدي وحادثة رمي الحذاء على بوش وتفاصيل محاكمته
سجل دخولك لمنتدى الكلمة ابداع والتزام بالصلاة على محمد وعلى ال محمد
أختر عضو في المنتدى ووجه سؤالك ، ومن لا يجيب على السؤال خلال مدة عشرة أيام طبعا سينال لقب (اسوأ عضو للمنتدى بجدارة في تلك الفترة) ، لنبدأ على بركة الله تعالى (لتكن الاسئلة خفيفة وموجزة وتختلف عن أسئلة مضيف المنتدى)
لمناسبة مرور عام على تأسيس منتدانا (منتدى "الكلمة..إبداع وإلتزام") كل عام وانتم بألف خير
برنامج (للذين أحسنوا الحسنى) للشيخ الدكتور أحمد الكبيسي ( لِّلَّذِينَ أَحْسَنُواْ الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ وَلاَ يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلاَ ذِلَّةٌ أُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (26) يونس) بثت الحلقات في شهر رمضان 1428هـ
صور حصرية للمنتدى لأنتخابات نقابة المحامين العراقيين التي جرت يوم 8/4/2010
صور نادرة وحصرية للمنتدى : صور أنتخابات نقابة المحامين العراقيين التي جرت يوم 16/11/2006

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 2014 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بناتى نبض حياتي فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 54728 مساهمة في هذا المنتدى في 36543 موضوع

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الأخلاق في الاسلام 1

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 الأخلاق في الاسلام 1 في الثلاثاء 11 أغسطس 2015, 10:01 am

الورّاق


[SIZE="5"][B]

الأخلاق تـُطلب لذاتها وعلى أعلى مستوى ، وإلا فهي غير مفيدة و تابع ضعيف ذليل للمصلحة ، وهي كيان قائم بذاته . الأخلاق أساسها موجود في داخل الإنسان ، و الدين لا يعلـّم الإنسان شيئا جديداً و لكنه يوجـّه هذا الأساس من الأخلاق ويثبتها ويشجع عليها .

فالأخلاق أو شيء منها قد توجد بلا دين ، و لكن من يحمي هذه الأخلاق في ظل وجود عقل مرتبط بالمصلحة ؟ عندها سوف تكون هذه الأخلاق من سقط المتاع ، فتؤخذ للتزيين و لطمأنة الضحية عند الطامعين الماديين حتى تتم المصلحة بهدوء ، وتـُترك عندما تتعارض مع المصلحة فتكون ضعيفة أسيرة . لكن الدين الحق هو الذي أعز الأخلاق وجعلها هي أساس نجاة الإنسان في حياة ما بعد الموت .

بينما الأفكار البشرية - بما فيها المادية واللادينية - جعلت من الأخلاق شيئا يتزين به الإنسان ، كالبروش أو العقد الذي يعلـّق على الأعناق لتجميل الوجه المادي القبيح ، فمثلما تتزين الحضارة المادية بالطبيعة ، فهي تحاول أن تتزين بالأخلاق ، و هي أيضاً من الطبيعة ، لكن الأساس قبيح ، و لن يصلح العطار ما أفسده الدهر ، فالحضارة المادية تزين وجهها القبيح بما تضعه عليه من مساحيق من الطبيعة ( حدائق ، زهور ، نباتات نادرة توشك على الانقراض ) أو من الأخلاق بعد أن سحقتها و حولتها إلى "بودرة" . مثلما اغتالوا الغابات والحياة الفطرية ووضعوا حدائق للحيوان للزينة ، و مثلما اقاموا معارض النباتات و جلود النمور التي تفرش تحت أقدام الماديين بعد قتلها وقتل غيرها لدرجة الانقراض .

وموقف المادية من الأخلاق يشبه رحلات اللوردات في بريطانيا قديما ً لصيد الثعالب ليأخذوا أذيالها فقط للزينة ، فالمادية تأخذ من الأخلاق أذيالها ، وهي الآداب العامة ، مثل عبارات التحية والابتسامة والتعارف واحترام المواعيد المفيدة إلى آخره من الآداب المدنية ، أما الخـُلـُق فهو جثة هامدة تشبه جثة الثعلب المرمي في البراري بعيداً عن المدينة بعد أن فقد ذيله .

الأخلاق عند الأفكار المادية الوضعية الغربية هي عبارة عن شيء غير ملزِم ، بينما في الإسلام هي أساس التعامل و أساس النجاة ، فالإسلام تعبـُّداً يـُطالب المسلم بالوفاء بالعهد وحفظ الأمانة ونصرة المستجير وقول الحق حتى مع الخصوم وغيرها من الأخلاق حتى ولو كان ذلك ضد المصلحة .

لو نظرنا إلى الناس وإلى البشر كلهم في كل زمان ومكان ، نجد ان كل شكواهم هي من الناس و من الحياة ومشاكلها ، هذه في الحقيقة شكوى من افتقاد الأخلاق ، و هذا يعني أن الأخلاق أمر ضروري لكي يعيش الإنسان و ليست بروش يعلـّق أو زينة .

إذا من المفروض أن يطلب الإنسان حياة أخلاقية يمارسها ويعيشها هو وغيره وليس هو لوحده ، فبالفردية التي تقوم عليها حضارة الغرب لا يستطيع المرء أن يكون أخلاقياً ، فالأخلاق هي عطاء من الجميع وأخذ من الجميع ، فهكذا يحصل الانسجام والترابط الحقيقي الذي يبحث عنه الإنسان ، و هذا لا يمكن أن يكون في ظل الأنانيات . فإذا كان كل إنسان أناني فكيف سيكون معطاء وهو أناني ؟ فالفردية أنانية ، ولن يعطي إلا بمقدار ما تستفيد أنانيته أو ما يدفع الضرر عنه أو يصنع دعاية لنفسه حتى يكسب كسباً أكبر .. لكن الأخلاق الحقيقية من الذي يمكن أن يلزم نفسه بها ؟ فكل واحد يقول : لماذا ألزم نفسي بالأخلاق والآخرون لا يلزمون أنفسهم بها !!

الالتزام بالأخلاق لن يكون إلا عندما يسلـّم الإنسان نفسه إلى غير نفسه ، ولا يكون ذلك إلا لخالقٍ يعتقد العبد بأن هذا الخالق هو الأصلح في معرفته لنفسه و ما يفيده وما يضره ، فلا تكون الأخلاق حقيقية إلا في إطار عبودية الله ، و حينئذ تنتفي الأنانية . فالأخلاق هي شيء من التضحية والعطاء بدون مقابل مادي فهي عطاء بدافع معنوي ، يريد معنويا و لا يريد ماديا .

الأخلاق لا يمكن أن تنتسب للإنسان ، فالإنسان لوحده لا يمكن أن يقيم الأخلاق بدون وجود إله ، لأن تقييمه سيكون خاضع للواقع والظروف والمصلحة ، و هذا مما لا يستطيعه الإنسان ، و هذا يدل على مصدر الأخلاق و أنها من الله أصلاً , و أن الله هو الذي زرعها في وجدان و شعور الإنسان ، وأرسل رسلاً ليذكروا الناس بها ، لماذا ؟ لأنهم نسوها بحكم الانشغال بالمصالح .

الأخلاق يعرفها إحساس الإنسان ، و لكنها مقموعة بداخله بسبب أنانيات الآخرين ، و كثيرون جربوا أن يكونوا أخلاقيين و صاروا ضحايا ، لأن الأخلاق الحقيقية لابد أن تصطدم مع الخطأ ، و الخطأ مرتبط بالأنانية , و من هنا يأتي دور الدين ليحمي الأخلاق ، لأنه يـُخرج الناس من أنانيتهم ، و من يرتبط بربه و ليس بنفسه هو فقط من يستطيع أن يكون أخلاقياً ، حتى لو لم يجد نفس المعاملة من الآخرين أو ربما وجد إساءة ، لأن أنانيته لا تهمه بقدر الفضائل التي يُرضي بها ربه و يرضي بها إحساسه ، فعلاقته بربه علاقة محبة قائمة على الفضائل والأخلاق بالأساس .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى