الكلمة .. ابداع والتزام
إدارة منتدى (الكلمة..إبداع وإلتزام) ترحّب دوماً بأعضائها الأعزاء وكذلك بضيوفها الكرام وتدعوهم لقضاء أوقات مفيدة وممتعة في منتداهم الإبداعي هذا مع أخوة وأخوات لهم مبدعين من كافة بلداننا العربية الحبيبة وكوردستان العراق العزيزة ، فحللتم أهلاً ووطئتم سهلاً. ومكانكم بالقلب.
الكلمة .. ابداع والتزام

منتدى للابداع .. ثقافي .. يعنى بشؤون الأدب والشعر والرسم والمسرح والنقد وكل ابداع حر ملتزم ، بلا انغلاق او اسفاف

منتدى الكلمة .. إبداع وإلتزام يرحب بالأعضاء الجدد والزوار الكرام . إدارة المنتدى ترحب كثيراً بكل أعضائها المبدعين والمبدعات ومن كافة بلادنا العربية الحبيبة ومن كوردستان العراق الغالية وتؤكد الإدارة بأن هذا المنتدى هو ملك لأعضائها الكرام وحتى لزوارها الأعزاء وغايتنا هي منح كامل الحرية في النشر والاطلاع وكل ما يزيدنا علماً وثقافة وبنفس الوقت تؤكد الإدارة انه لا يمكن لأحد ان يتدخل في حرية الأعضاء الكرام في نشر إبداعاتهم ما دام القانون محترم ، فيا هلا ومرحبا بكل أعضاءنا الرائعين ومن كل مكان كانوا في بلداننا الحبيبة جمعاء
اخواني واخواتي الاعزاء .. اهلا وسهلا بكم في منتداكم الابداعي (الكلمة .. إبداع وإلتزام) .. نرجوا منكم الانتباه الى أمر هام بخصوص أختيار (كلمة المرور) الخاصة بكم ، وهو وجوب أختيار (كلمة المرور) الخاصة بكم كتابتها باللغة الانكليزية وليس اللغة العربية أي بمعنى ادق استخدم (الاحرف اللاتينية) وليس (الاحرف العربية) لان هذا المنتدى لا يقبل الاحرف العربية في (كلمة المرور) وهذا يفسّر عدم دخول العديد لأعضاء الجدد بالرغم من استكمال كافة متطلبات التسجيل لذا اقتضى التنويه مع التحية للجميع ووقتا ممتعا في منتداكم الابداعي (الكلمة .. إبداع وإلتزام) .
إلى جميع زوارنا الكرام .. أن التسجيل مفتوح في منتدانا ويمكن التسجيل بسهولة عن طريق الضغط على العبارة (التسجيل) أو (Sign Up ) وملء المعلومات المطلوبة وبعد ذلك تنشيط حسابكم عن طريق الرسالة المرسلة من المنتدى لبريدكم الالكتروني مع تحياتنا لكم
تنبيه هام لجميع الاعضاء والزوار الكرام : تردنا بعض الأسئلة عن عناوين وارقام هواتف لزملاء محامين ومحاميات ، وحيث اننا جهة ليست مخولة بهذا الامر وان الجهة التي من المفروض مراجعتها بهذا الخصوص هي نقابة المحامين العراقيين او موقعها الالكتروني الموجود على الانترنت ، لذا نأسف عن اجابة أي طلب من أي عضو كريم او زائر كريم راجين تفهم ذلك مع وافر الشكر والتقدير (إدارة المنتدى)
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» دورة تدريبية عن صياغة العقود ذات الصلة بالبنوك والمؤسسات المالية
الجمعة 06 يناير 2017, 6:57 am من طرف صبرة جروب

» دورة المستشار القانوني في المنازعات الإدارية 22-26 يناير 2017
السبت 24 ديسمبر 2016, 4:19 am من طرف صبرة جروب

» دورات يناير 2017
الأربعاء 14 ديسمبر 2016, 12:06 pm من طرف صبرة جروب

» كتابة الأوامر الإدارية المنظمة للعمل، والتعاميم، والمذكرات الداخلية، والمراسلات الرسمية
الأربعاء 14 ديسمبر 2016, 11:53 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " عقود الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والامتياز، والبوت " 25-29 ديسمبر 2106، القاهرة
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:47 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " صياغة العقود وأثر ذلك في كسب الدعاوى " 25- 29 ديسمبر 2016، القاهرة
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:39 am من طرف صبرة جروب

» دورة تنمية مهارات المحامين في الدعاوي الإدارية والمدنية (تحضير القضايا، كتابة الدفوع والأسباب والطلبات، الترافع أمام المحاكم وهيئات التحكيم، 25 - 29 ديسمبر 2016، القاهرة
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:30 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن "تنمية المهارات القانونية لأعضاء إدارات الموارد البشرية، وشؤون الموظفين، والعقود والمشتريات، والشؤون الإدارية والمالية " 4-8 ديسمبر، 2016
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:15 am من طرف صبرة جروب

» دورة تدريبية عن " المستشار القانوني في المنازعات التجارية " 27 نوفمبر- 1 ديسمبر 2016 ، دبي
السبت 03 ديسمبر 2016, 6:04 am من طرف صبرة جروب

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
pubarab
أبريل 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

اليومية اليومية

أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

المواضيع الأكثر نشاطاً
تفسير الأحلام : رؤية الثعبان ، الأفعى ، الحيَّة ، في الحلم
مضيفكم (مضيف منتدى"الكلمة..إبداع وإلتزام") يعود إليكم ، ضيف شهر نوفمبر/ تشرين الثاني ، مبدعنا ومشرفنا المتألق العزيز الاستاذ خالد العراقي من محافظة الأنبار البطلة التي قاومت الأحتلال والأرهاب معاً
حدث في مثل هذا اليوم من التأريخ
الصحفي منتظر الزيدي وحادثة رمي الحذاء على بوش وتفاصيل محاكمته
سجل دخولك لمنتدى الكلمة ابداع والتزام بالصلاة على محمد وعلى ال محمد
أختر عضو في المنتدى ووجه سؤالك ، ومن لا يجيب على السؤال خلال مدة عشرة أيام طبعا سينال لقب (اسوأ عضو للمنتدى بجدارة في تلك الفترة) ، لنبدأ على بركة الله تعالى (لتكن الاسئلة خفيفة وموجزة وتختلف عن أسئلة مضيف المنتدى)
لمناسبة مرور عام على تأسيس منتدانا (منتدى "الكلمة..إبداع وإلتزام") كل عام وانتم بألف خير
برنامج (للذين أحسنوا الحسنى) للشيخ الدكتور أحمد الكبيسي ( لِّلَّذِينَ أَحْسَنُواْ الْحُسْنَى وَزِيَادَةٌ وَلاَ يَرْهَقُ وُجُوهَهُمْ قَتَرٌ وَلاَ ذِلَّةٌ أُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ (26) يونس) بثت الحلقات في شهر رمضان 1428هـ
صور حصرية للمنتدى لأنتخابات نقابة المحامين العراقيين التي جرت يوم 8/4/2010
صور نادرة وحصرية للمنتدى : صور أنتخابات نقابة المحامين العراقيين التي جرت يوم 16/11/2006

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 2014 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو بناتى نبض حياتي فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 54732 مساهمة في هذا المنتدى في 36547 موضوع

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

المالكي لا يعلم أم لا يستطيع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 المالكي لا يعلم أم لا يستطيع في الأحد 19 يوليو 2009, 4:11 pm

حسين الفيلي

avatar
المالكي لا يعلم أم لا يستطيع


الكل يتحدث هذه الأيام عن الفساد المالي والإداري في العراق حتى إن احد التقارير-تقرير هيئة النزاهة العامة في العراق الذي اعتمد على عدد الشكاوى المقدمة على كل وزارة كمعيار- ذُكرت فيه قائمة بأكثر الوزارات فساداً في العراق
والغريب إن وزارة التجارة والتي أُعتقل وزيرها مؤخراً جاءت في آخر تلك القائمة فكيف بالوزارات التي تقع في المقدمة هل يستحق وزرائها الحرق مثلاً-وصدرت مئات التقارير وآلاف الأخبار والمقالات عن هذا الفساد الذي وصل إلى المدراء العامين ووكلاء الوزارات والوزراء ومكتب رئيس الوزراء بل ربما ستصل النوبة إلى المالكي نفسه-اقصد هنا بوصل وجود أدلة-، ولا اعتقد إننا نحتاج إلى جهد كبير لإثبات الفساد المالي والوزاري لأنه منتشر ويراه الجميع ولا سيما إن الفساد لا يعني قانوناً اخذ الرشا فقط وإنما يشمل كل تصرف يؤدي إلى هدر المال العام أو صرفه في غير محله أو إضاعة الفرص الاقتصادية أو التأثير على مستوى الرفاه الاقتصادي للمواطن وغيرها ولو أردنا أن نتحدث عن مصاديق هذا الفساد في الواقع العراقي لاحتجنا إلى مجلدات ولكننا سنكتفي بضرب أمثلة في ثلاث وزارات فقط ألا وهي وزارة الدفاع والتجارة والنفط فنقول:
1-وزارة الدفاع:-
كل العراقيين يعرفون بأنه من غير الممكن –عدى في حالات نادرة- الحصول على فرصة تعيين في هذه الوزارة –والوزارات الأخرى- من غير طريق الواسطة-واغلب الأحيان تكون واسطة حزبية- أو بالرشوة وقد وصلت الأسعار في وزارة الدفاع إلى أرقام خيالية –بالدولار- وعبر شبكات يشترك فيها كبار الضباط والقادة ولا ينتهي الأمر عن هذا الحد فالإجازة يمكن الحصول عليها مقابل ثمن ونقل المنتسب من وحدة عسكرية إلى أخرى له سعره الخاص هو الآخر وحسب الراحة وقد انتهت منذ مدة طويلة في اغلب الوحدات العسكرية الفترة التي كان ينعم بها العسكري العراقي بوجبة طعام جيدة ونظيفة فالمقاولين يدفعون الأموال للمسؤولين العسكريين مقابل تقليل الوجبات واختيار نوعية الطعام الرديئة والتجهيزات العسكرية للعسكري هي الأخرى مسها الفساد وصار تباع في الشوارع وتكون في اغلب الأحيان من مناشىء رديئة هذه الأمور يلحظها المواطن العادي ويسمع بها من حين لآخر ولكن هناك أمور اكبر تجري في الخفاء لا يعلم بها إلا القليلون وتخرج بين الحين لآخر بعض التقارير التي تشير إليها منها الصفقات العسكرية مع الارهابين ومع المهربين ومع الشركات التي تجهز وزارة الدفاع بما تحتاج إليه وغيرها من الأمور التي جعلت وزارة الدفاع تستحق مكانها في الصدارة كأكثر الوزارات فساداً في العراق.
2-وزارة التجارة:-
ولا يحتاج الأمر مزيد جهد لكي تعرف إلى أي مستوى وصل الفساد في وزارة التجارة فيكفي أن تكون مواطناً من الأغلبية الساحقة –عفواً المسحوقة- التي تعتمد في حياتها على الحصة التموينية فالطحين ليس كمثل طحين الآخرين لأنه غني بالحديد والبروتين-نشارة وفضلات- بل ربما فيه مواد أخرى لا نعلم بها والشاي صار يستعمل في بعض القرى مكان التبن في الخلطة الطينية للبناء–كما رأيت بعيني- وصار التابوت منه –كما يسمونه في السوق-وهو صندوق كبير يباع بألفي دينار فقط والصابون من يستعمله يقف شعر رأسه يومين –احتراماً لوزير التجارة طبعا- والدهن أكاد اجزم انه سبب للعراقيين الكثير من الأمراض لردائه نوعيته وغيرها من المفردات رغم البعض منها اختفى أو كاد من الحصة الشهرية ولا يأتي دائماً هذا الفساد على المستوى المنظور للمواطن العادي فقط أما المخفي فهو اكبر واكبر فهذه المواد بالمواصفات التي ذكرناها لم تأتي للعراق لان المسؤولين في وزارة التجارة يريدون تخفيف الضغط على ميزانية الدولة فيشترون ارخص الأشياء ولا لأنهم عميان لا يرون الخلل بل لان هذه الخلل تُدفع مقابله المليارات للمسؤولين بما فيهم وزير التجارة نفسه وإخوته–ومن هذه الأموال دفع هذا الوزير كفالته البالغة 250 مليون دينار فقط أي ما يعادل راتب ألف شهر أكثر من ثمانين سنة فقط لموظف بسيط- وغيرها من الأمور التي يصعب علينا عدها فضلاً عن التفاصيل.
3-وزارة النفط:-
أو أم الخبزة كما يسميها بعض العراقيين فهي المصدر الأساسي ويكاد يكون الوحيد للدخل القومي وفيها من الفساد ما يشيب له رأس الرضيع فالنفط العراقي يُهرب على مرأى ومسمع من الجميع –هذا الملف تشترك فيه وزارة الدفاع والداخلية والنقل-والكوبونات توزع هنا وهناك في الأردن وفي الإمارات وفي غيرها من الدول ويشترك فيها كبار المسؤولين في الدولة –كمثال فقط ابن الجعفري وعمار الحكيم واخو الشهرستاني ووووو- والنفط العراقي يُسرق من دول الجوار من خلال الإنتاج المنفرد من الحقول المشتركة خلافاً للقوانين والكل صامت لأنهم قبضوا الثمن-حقل مجنون على الحدود الإيرانية والحقول على الحدود مع الكويت- وشركات المشاركة أو عقود الخدمة أو سمها ما شئت يتم اختيارها وفقاً لقيمة مبلغ (الكومشن) أي الرشوة فمن يدفع أكثر فهو مؤهل وغيرها من الملفات التي ربما ستكشف في القريب العاجل.

هذه الوزارات وغيرها التي تُسرق فيها من أموال الشعب سنوياً عشرات المليارات من الدولارات في اكبر عملية سرقة تم التوافق عليها –لا تعلم على الحرامي مالتي وانا ما اعلم على الحرامي مالتك- وإشغال الشعب بهموم ومشاكل أخرى بل وإيهامه بان من يقوم بالسرقة والفساد هم آخرون خارج الحكومة أو غيرها من العنوانين هذا والشعب مليء بالجياع والفقراء –تقول التقارير إن عددهم يصل إلى تسعة ملايين شخص يعيشون على البطاقة التموينية ودون خط الفقر-والأرامل –تقول التقارير إن العدد وصل إلى ثمانية ملايين-والأيتام –تقول التقارير إن عددهم بلغ مليونين ونصف-والعاطلين عن العمل الذين ربما كان يكفي عشر هذه المبالغ لحل مشاكلهم .
فأين المالكي من كل هذا فهل هو لا يعلم وهو رئيس الوزراء هذا طبعا غير منطقي ولو كان موجوداً لدل على إن الرجل لا يصلح أن يكون مدير ناحية فضلاً عن رئيس وزراء ، أم هل هو يعلم ولكنه لا يستطيع إيجاد حل مرة لأن الوضع الحالي مفروض عليه من جهات خارجية ومرة لأنه لا يد له في اختيار وزرائه قد يكون كلا الأمرين صحيحين ولكن القانون يبيح له محاسبة الوزراء وهو يدعو إلى دولة القانون كما يقول فلماذا الصمت؟.
كل المؤشرات تقول بأنه يعلم وأوضح دليل دعوته لإعلان الحرب على الفساد الأخيرة وهي ليست الأولى وقوانين الدولة وما يدعو له ويتشدق به تقول انه يستطيع أن يعالج ولكنه لا يريد وأوضح الأدلة على ذلك إبقاءه على القانون الذي يسمح للوزراء بحماية المفسدين في وزاراتهم وتهريبه للدايني الذي قيل انه لديه ملفات تثبت قضايا فساد ومحاولته لدعم ومن ثم تهريب السوداني وزير التجارة الفاسد ومحاولته لمنع استجواب باقي الوزراء من قبل البرلمان وغيرها من الأدلة فلماذا لا يريد المالكي معالجة الفساد؟؟
الجواب ببساطة ووضوح هو لان المالكي جزء من هذا الفساد بل هو رأس هذا الفساد وستثبت الأيام صدق هذا المدعى.

يمكنكم مشاهدة الموضوع والتعليق عليه بالنقر على الرابط التالي:
http://www.alfadn.com/news.php?action=view&id=2574


منقول


حسين الفيلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى